Photo: epd-bild/Klaus Honigschnabel
19. مارس 2021

عودة التطعيم بعقار أسترازينيكا.. وسودر يطالب باللقاح الروسي!

أعلن وزير الصحة الاتحادي، ينس شبان، أن بلاده تسعى لاستئناف التطعيم باستخدام لقاح أسترازينيكا المضاد لفيروس كورونا اعتبارًا من اليوم الجمعة 19آذار/ مارس. وأوضح الوزير أمس أن استئناف التطعيم بأسترازينيكا سيكون مصحوبا بنصائح جديدة بشأن الأعراض الجانبية.

إعادة اعتماد لقاح أسترازينيكا مجددًا!

وكانت الوكالة الأوروبية للأدوية أعلنت أمس أن لقاح أسترازينيكا المضاد لفيروس كورونا “آمن وفّعال” وغير مرتبط بزيادة خطر حصول تجلّطات دموية. وصرحت مدير الوكالة، إيمر كوك، في مؤتمر عبر الفيديو، أن اللجنة توصلت إلى خلاصة علمية واضحة مفادها اللقاح آمن وفعال! وأضافت كوك: “منافع التطعيم في حماية الأشخاص من كوفيد-19 مع المخاطر المرتبطة بالوفيات وحالات الاستشفاء، تتفوّق على المخاطر المحتملة”.

وأوضحت كوك أن الهيئة الأوروبية الناظمة للأدوية ومقرّها أمستردام، خلصت أيضاً إلى أن اللقاح غير مرتبط بزيادة خطر الإصابة بالجلطات الدموية! لكنها أكدت أن الوكالة “لا تستبعد ذلك كليًا”، أي وجود رابط بين اللقاح الذي طوّره المختبر السويدي البريطاني -أسترازينيكا- واضطرابات نادرة في التخثّر.

وكانت نحو 15 دولة من بينها ألمانيا وفرنسا وإيطاليا، علّقت احترازياً استخدام هذا اللقاح، بعد تسجيل آثار جانبية محتملة، كتخثّر الدم والجلطات الدموية لدى بعض الذين تلقوه! إلا أن معظم هذه الدول عاد واستأنف استخدام اللقاح بعد توصية الوكالة.

مسؤولون آلمان يحضون على ترخيص اللقاح الروسي

حضّ مسؤولون ألمان السلطات الأوروبية على تسريع النظر بلقاح (سبوتنيك- في) الروسي، والاستعداد لتوزيعه بالاتحاد الأوروبي، ما أن يرخص. وخلال لقاء حُكام الولايات الألمانية الـ 16 مع رئيسة المفوضية الأوروبية أرسولا فون دير لايين، قال حاكم ولاية بافاريا، ماركوس سودر: “من المهم تسريع إجراءات الترخيص، خصوصا في حالة سبوتنيك”.

واعتبر سودر أن الدراسات التي أجريت في أوروبا حول اللقاح الروسي، أظهرت حتى الآن أنه “آمن للغاية” و”في بعض الحالات أفضل من اللقاحات التي جرى ترخيصها”! وأضاف سودر، المرشح المحتمل لخلافة المستشارة أنجيلا ميركل: “علينا الموافقة عليه بسرعة دون الغوص بالتفاصيل الإدارية المعتادة”!

بدوره قال عمدة برلين، ميشايل مولر، إن أوروبا “تحتاج جميع اللقاحات التي يمكننا الحصول عليها”! يشار إلى أن وكالة الأدوية الأوروبية بدأت النظر بترخيص لقاح (سبوتنيك- في) مطلع الشهر الجاري، في حين أن بعض دول الاتحاد الأوروبي بدأت بالفعل استعماله!