Image by freakwave from Pixabay
27. فبراير 2020

وزير الصحة الاتحادي يعلن أن ألمانيا مقبلة على انتشار كورونا!

أعلن وزير الصحة الاتحادي يانس شبان أن ألمانيا مقبلة على انتشار وباء كورونا، وأضاف شبان أمس بأن حالات العدوى التي اكتشفت مؤخرًا منذ يوم الثلاثاء، لها خصائص جديدة أهمها أن سلسلة العدوى لا يمكن تتبعها، كما لا يمكن تتبع شبكة معارف الأشخاص المصابين!

الاستعداد لمواجهة الوباء

وزير الصحة الاتحادي أجرى اتصالاً عاماً مع وزراء ومسؤولي الصحة في الولايات الألمانية المختلفة، لمناقشة تحديثات خططهم لمواجهة الوباء والبدء بوضعها على أجندة التنفيذ عند الضرورة، كما التقى شبان ممثلي القطاع الصحي من أطباء وشركات تأمين صحي وعيادات وصيدليات ومرافق رعاية لتقديم المشورة بخصوص ردود الأفعال المناسبة تجاه انتشار كورونا!

التحذير من نشر الذعر

شبان أعلن عن اطلاق حملات توعية للمواطنين تتضمن كل ما يعرف عن المرض، وكيف يمكنهم حماية أنفسهم من العدوى. كما أشار إلى إعداد الطواقم الطبية للتعامل مع الموقف، لكنه استدرك ليحذر من ردود الفعل التي تتسم بالذعر. فوفقًا لموقع tagesschau قال شبان: “ننصح المواطنون بعدم الشك بالإصابة بفيروس كورونا بعد كل كحة، من الأفضل عند الشعور بالحمى أو الضعف العام بعد 14 يوم على العودة من إحدى مناطق العدوى أن يتواصلوا مع طبيب العائلة”. كما تضمنت خطة شبان تشكيل فريق أزمات لمواجهة كورونا سيتم مناقشة تفاصيله اليوم مع وزير الداخلية الاتحادي هورست زيهوفر.

أهمية اللقاح

أوصت الإدارة الصحية لولاية برلين الأفراد المعرضين لخطر الإصابة بالحصول على اللقاح كخطوة استباقية وقائية، خاصة أولئك الذين تزيد أعمارهم عن 60 عام ولديهم تاريخ مرضي سابق، مع الأخذ بالاعتبار أنه لا يوجد لقاح ضد فيروس كورونا نفسه، لكن قد يساعد الحصول على لقاحات السعال الديكي والمكورات الرئوية. من جهتها ناشدت إدارة الإطفاء المواطنين بعدم الاتصال على رقم 112 حال الرغبة بالحصول على معلومات لها علاقة بالفيروس، إذ يجب الاتصال بالخط الساخن للإدارة الصحية 030/90282828.

معرض السياحة وكورونا

ركز اجتماع وزير الصحة الاتحادي ووزير الداخلية الاتحادي على تأثير فيروس كورونا على فعاليات معرض السياحة الدولي المنتظر عقده في برلين بالفترة من 4 إلى 8 مارس / آذار المقبل. وبحسب صحيفة برلينر مورجن بوست، قال شبان إنه لا يمكن إلغاء الفعاليات خوفًا من تفشي المرض، لذلك أعلنت إدارة تنظيم المعرض بأن المشاركين من دور انتشار العدوى كالصين وإيران وإيطاليا وكوريا الجنوبية، سيتم التحقق من اتصالاتهم خلال الـ 14 يوم الماضية، فكل من كان له تواصل مع شخص مصاب أو لديه أعراض إصابة كالكحة والحمى وصعوبة التنفس سوف يتم استبعادهم من المشاركة بالمعرض.

مئات الحالات بشمال الراين

نشرت صحيفة تاغسشبيجل تقريرًا حول تفشي الفيروس يوضح استمرار كورونا بالانتشار في ألمانيا، حتى أن منطقة شمال الراين فيستفالين، وبادن فورتنمبيرج شهدت حالات جديدة أُعلن عنها أمس، كما ذكر التقرير خضوع “المئات” من الحالات للحجر الصحي بشمال الراين، حيث لا يسمح لهم بمغادرة منازلهم لمدة 14 يوم، مع إلزامهم بتقديم سجلات تقييم حالتهم الصحية بشكل مستمر!

Image by freakwave from Pixabay