يعاني سكان ولاية براندنبورغ فترة جفاف هي الأسوأ منذ عام 1961، حيث أدى ارتفاع درجات الحرارة وعدم سقوط الأمطار للتأثير سلبياً على المحاصيل الزراعية، نتيجة انخفاض المياه اللازمة للري بنسبة 30%. ويتوقع تدني محصول الحبوب على مستوى ألمانيا إلى 41 مليون طن، مقارنة بـ 48 مليون طن العام الماضي. ووفقًا لصحيفة تاجسشبيجل اضطر العديد من المزارعين للحصاد الطارئ، بهدف إنقاذ ما يمكن إنقاذه من المحاصيل. كما تأتي الطيور التي تتغذى على ديدان الأرض ضمن قائمة الكائنات المهددة، حيث يصعب عليها تحصيل غذائها بسبب هروب الديدان بشكل أعمق في باطن الأرض.

6. يوليو 2018

ولاية براندنبورغ تشهد أسوأ موجة جفاف منذ العام 1961

يعاني سكان ولاية براندنبورغ فترة جفاف هي الأسوأ منذ عام 1961، حيث أدى ارتفاع درجات الحرارة وعدم سقوط الأمطار للتأثير سلبياً على المحاصيل الزراعية، نتيجة انخفاض المياه اللازمة للري بنسبة 30%. ويتوقع تدني محصول الحبوب على مستوى ألمانيا إلى 41 مليون طن، مقارنة بـ 48 مليون طن العام الماضي. ووفقًا لصحيفة تاجسشبيجل اضطر العديد من… اقــرأ أيضاً