قال المتحدث باسم الجماعة الأحمدية في ألمانيا سليمان مالك، إن وضع حجر الأساس لمسجد الطائفة بمدينة إيرفورت، يعتبر علامة واضحة على الحرية الدينية في البلاد. كلام مالك جاء عقب مشاركة رئيس حكومة ولاية تورينغن بودو راميلوف (يسار) بمراسم وضع حجر الأساس في عاصمة الولاية. مالك أشار في حديثه لموقع فوكس أون لاين أن أكثر من 216 ألف شخص يعيشون في إيرفورت، و60 شخصاً فقط احتجوا خلال مراسم وضع الحجر، وأضاف: “شهدنا قدراً كبيراً من تضامن الساسة والمجتمع المحلي للمدينة”. يذكر أن الطائفة الأحمدية المنشقة عن الإسلام تأسست عام 1889 في الهند على يد ميرزا غلام أحمد، ويعتنقها اليوم قرابة 10 ملايين شخص بمختلف أنحاء العالم، منهم 40 ألف يعيشون في ألمانيا.

15. نوفمبر 2018

وضح حجر الأساس لبناء مسجد الطائفة الأحمدية بمدينة إيرفورت

قال المتحدث باسم الجماعة الأحمدية في ألمانيا سليمان مالك، إن وضع حجر الأساس لمسجد الطائفة بمدينة إيرفورت، يعتبر علامة واضحة على الحرية الدينية في البلاد. كلام مالك جاء عقب مشاركة رئيس حكومة ولاية تورينغن بودو راميلوف (يسار) بمراسم وضع حجر الأساس في عاصمة الولاية. مالك أشار في حديثه لموقع فوكس أون لاين أن أكثر من… اقــرأ أيضاً