أعلن وزير الداخلية الاتحادي هورست زيهوفر قيامه بحظر نادي “روكر عثماني جيرمانيا”، ووقف أي نشاط لهم، لأنهم يمثلون تهديدًا قانونيًا على المستويين الفردي والعام. وذكرت تاغسشبيجل إن الحظر اعتمد على قانون الجمعيات، وقال زيهوفر: “لن نتساهل مع من يرفضون حكم القانون”. جدير بالذكر أن أعضاء الجمعية ألمان من أصول تركية، وسبق اتهام الجمعية بأعمال إجرامية بالإضافة لرفض اتباع القانون.

10. يوليو 2018

وزير الداخلية الألماني يحظر جمعية “روكر عثماني جرمانيا”

أعلن وزير الداخلية الاتحادي هورست زيهوفر قيامه بحظر نادي “روكر عثماني جيرمانيا”، ووقف أي نشاط لهم، لأنهم يمثلون تهديدًا قانونيًا على المستويين الفردي والعام. وذكرت تاغسشبيجل إن الحظر اعتمد على قانون الجمعيات، وقال زيهوفر: “لن نتساهل مع من يرفضون حكم القانون”. جدير بالذكر أن أعضاء الجمعية ألمان من أصول تركية، وسبق اتهام الجمعية بأعمال إجرامية… اقــرأ أيضاً