ترغب وزارة الداخلية الاتحادية برفض ابقاء طالبي اللجوء المرفوضين (الدلدونغ) إذا أخفوا هويتهم. التدبير هو أحد قواعد الترحيل الصارمة المخطط لها، كما ذكرت صحيفة “دي فيلت”، مستشهدة بمشروع القانون. وسيتم استبعاد طالبي اللجوء المرفوضين في المستقبل من عروض الدمج حسب مشروع القانون. هذا ولم ترغب وزارة الداخلية الاتحادية في التعليق على التفاصيل. وكانت قد حذرت منظمة اللاجئين برو ازيل ومجلس اللاجئين البافاري من “مبادرة الاستبعاد” الجديدة. ووفقا لتقرير صادر عن “شبيغل”، يذكر أن عدد الأشخاص الذين يغادرون ألمانيا يصل إلى 235 ألف شخص، ويستمر العدد باللإزدياد، فلا تزال الدعاوى القضائية المرفوعة ضد 280 ألف قرار من طلبات اللجوء مرفوضة.

4. فبراير 2019

مشروع قانون لترحيل الحاصلين على “دولدنغ” اذا أخفوا هويتهم

ترغب وزارة الداخلية الاتحادية برفض ابقاء طالبي اللجوء المرفوضين (الدلدونغ) إذا أخفوا هويتهم. التدبير هو أحد قواعد الترحيل الصارمة المخطط لها، كما ذكرت صحيفة “دي فيلت”، مستشهدة بمشروع القانون. وسيتم استبعاد طالبي اللجوء المرفوضين في المستقبل من عروض الدمج حسب مشروع القانون. هذا ولم ترغب وزارة الداخلية الاتحادية في التعليق على التفاصيل. وكانت قد حذرت… اقــرأ أيضاً