شهدت مدينة كيمنست في ولاية ساكسونيا أمس الأحد تظاهرات عفوية اتسمت بالعنف ضد الأجانب من قبل اليمين المتطرف مما أدى إلى انهاء مهرجان المدينة مبكرًا لدواعي أمنية، وذكرت صحيفة برلينر تسايتنج بأن أحداث العنف جاءت بعد مقتل شاب ألماني بالغ من العمر 35 عام جراء شجار بين مجموعة من الشباب من جنسيات مختلفة، تلى ذلك قيام حزب البديل من أجل ألمانيا واليمين المتطرف بنشر دعوات على وسائل التواصل الاجتماعي للتجمع والتظاهر ليتجمع المتطرفون مرددين شعارات شعبوية بالإضافة لهجومهم على كل من يشتبهون في كونه غير ألماني. وصفت عمدة المدينة باربارا لودفيج SPD ماحدث بالمخيف قائلة: “إنه من المرعب أن يتجمع الناس ويجرون في طرقات المدينة مهددين الناس”. جديربالذكر أنه لم يعلن حتى الآن عن جنسية المعتدي في أحداث ليلة السبت.

27. أغسطس 2018

مسيرات معادية للأجانب وهجوم على المهاجرين في كيمنست

شهدت مدينة كيمنست في ولاية ساكسونيا أمس الأحد تظاهرات عفوية اتسمت بالعنف ضد الأجانب من قبل اليمين المتطرف مما أدى إلى انهاء مهرجان المدينة مبكرًا لدواعي أمنية، وذكرت صحيفة برلينر تسايتنج بأن أحداث العنف جاءت بعد مقتل شاب ألماني بالغ من العمر 35 عام جراء شجار بين مجموعة من الشباب من جنسيات مختلفة، تلى ذلك… اقــرأ أيضاً