التقت أول أمس السبت 18 آب / أغسطس المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل الرئيس الروسي فلاديمير بوتين بقلعة ميسيبيرج بالقرب من برلين، ووفقًا لوكالة الأخبار الألمانية dpa تناول الطرفان كل من المسألة السورية والأوكرانية، حيث دعا بوتين أوروبا إلى المساعدة في إعادة بناء البنية التحتية في سوريا مما يمكن اللاجئين في أوروبا وتركيا ولبنان  العودة إلى ديارهم. وصرح ديمتري بيسكوف المتحدث باسم الكرملين بأن كل من ألمانيا وروسيا وفرنسا وتركيا يعملون على إيجاد حل لإحلال الاستقرار في سوريا. وكانت ميركل قد أكدت في وقت سابق على مسؤولية ألمانيا وروسيا لحل الأزمات الدولية.

20. أغسطس 2018

لقاء ميركل وبوتين والرغبة بإحلال الاستقرار في سوريا

التقت أول أمس السبت 18 آب / أغسطس المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل الرئيس الروسي فلاديمير بوتين بقلعة ميسيبيرج بالقرب من برلين، ووفقًا لوكالة الأخبار الألمانية dpa تناول الطرفان كل من المسألة السورية والأوكرانية، حيث دعا بوتين أوروبا إلى المساعدة في إعادة بناء البنية التحتية في سوريا مما يمكن اللاجئين في أوروبا وتركيا ولبنان  العودة إلى ديارهم…. اقــرأ أيضاً