منح الرئيس الألماني شتاينماير وسام الاستحقاق لنخبة من الدرجة الرفيعة لـ 29 شخصية من المثقفين والفنانين، بينهم مترجمة الأدب العربي لاريسا بندر، وذلك تكريماً لجهودهم في بناء جسور مع ثقافات العالم. وكانت الرئاسة الألمانية قد وضعت شعار “الثقافة تقيم جسوراً” لنشاطات هذا العام بمناسبة ذكرى الوحدة الألمانية. تعتقد بندر أن الترجمة تلعب دوراً مهماً في عملية الاندماج، حيث تلعب الأعمال الأدبية المترجمة دوراً مهماً في أن يفهم الجانب الألماني الوافد العربي بشكل جيد، خاصة أن الأدب العربي ليس منتشراً بشكل كبير في أوروبا. وتقول لاريسا بندر للدويتشه فيله:” أعتقد أن هذا التكريم ليس اعترافاً بجهدي الشخصي في المساهمة في التواصل الثقافي بين الشعوب فحسب، بل يشكل أيضاً اعترافاً بجهد كل المترجمين والمترجمات. لأنه غالباً ما يتم تغييب عمل المترجم، فهو غير مرئي وغير حاضر أمام أنظار القارئ.”

4. أكتوبر 2018

لاريسا بندر” تحصل على وسام الاستحقاق الألماني”

منح الرئيس الألماني شتاينماير وسام الاستحقاق لنخبة من الدرجة الرفيعة لـ 29 شخصية من المثقفين والفنانين، بينهم مترجمة الأدب العربي لاريسا بندر، وذلك تكريماً لجهودهم في بناء جسور مع ثقافات العالم. وكانت الرئاسة الألمانية قد وضعت شعار “الثقافة تقيم جسوراً” لنشاطات هذا العام بمناسبة ذكرى الوحدة الألمانية. تعتقد بندر أن الترجمة تلعب دوراً مهماً في… اقــرأ أيضاً