تدعو المنظمة اليمينية الشعبوية “برو كيمنتس” مرة أخرى للتظاهر اليوم في مدينة كيمنتس، وقد كانت هذه المنظمة هي المسؤولة عن مظاهرات يوم الاثنين حيث وقعت اشتباكات بين اليمين و اليسار وأدى إلى وقوع ضحايا. ووفقاً لتاجسشبيغل فقد يستجيب لهذه الدعوة 6000 شخص بما فيهم العديد من المتطرفين اليمينيين الخطرين. على إثر ذلك وافقت الحكومة الاتحادية على إرسال المزيد من الشرطة إلى المدينة وذلك بعد استجابتها لطلب من شرطة ولاية ساكسونيا. من جهته يراهن رئيس وزراء ولاية ساكسونيا ميشائيل كرتشمر على الحوار المفتوح مع المواطنين حيث دعا إلى جانب عمدة مدينة كيمنتس باربار لوديفيغ إلى لقاء مفتوح اليوم في ملعب المدينة.

30. أغسطس 2018

كيمنتس: مظاهرات جديدة ودعوة للحوار المفتوح

تدعو المنظمة اليمينية الشعبوية “برو كيمنتس” مرة أخرى للتظاهر اليوم في مدينة كيمنتس، وقد كانت هذه المنظمة هي المسؤولة عن مظاهرات يوم الاثنين حيث وقعت اشتباكات بين اليمين و اليسار وأدى إلى وقوع ضحايا. ووفقاً لتاجسشبيغل فقد يستجيب لهذه الدعوة 6000 شخص بما فيهم العديد من المتطرفين اليمينيين الخطرين. على إثر ذلك وافقت الحكومة الاتحادية… اقــرأ أيضاً