تُعتبر منطقة كوتبوس من وجهة نظر حماية الدستور البؤرة “الساخنة” للتطرف اليميني في براندنبورغ. يقول هايكو هومبورغ من الحماية الدستورية في براندنبورغ: “هناك علاقات اتصال واضحة للغاية بين الممثلين في الأوساط المتطرفة اليمينية الفردية. يقوم المشاركون بتأسيس ثقافة مشتركة، ويحاولوا تأسيسها اقتصاديًا، حتى يتمكنوا أيضًا من  جني  الأموال منها. إنها بالنسبة لنا ، كحماية دستورية ، كيانًا سامًا”، وذلك حسب ماذكره موقع RBB 24.  في هذه .الأثناء تسعى “إنفيرنو كوتبوس”، التي كان من المفترض حلها قبل عامين، إلى تجنيد دماء جديدة

31. يناير 2019

كوتبوس بؤرة للتطرف اليميني

تُعتبر منطقة كوتبوس من وجهة نظر حماية الدستور البؤرة “الساخنة” للتطرف اليميني في براندنبورغ. يقول هايكو هومبورغ من الحماية الدستورية في براندنبورغ: “هناك علاقات اتصال واضحة للغاية بين الممثلين في الأوساط المتطرفة اليمينية الفردية. يقوم المشاركون بتأسيس ثقافة مشتركة، ويحاولوا تأسيسها اقتصاديًا، حتى يتمكنوا أيضًا من  جني  الأموال منها. إنها بالنسبة لنا ، كحماية دستورية… اقــرأ أيضاً