“لا يزال الشرق الألماني متخلفاً عن الغرب في مستويات الأجور، والقوة الاقتصادية” هذا ما أشار إليه تقرير الحكومة الألمانية حول الوحدة الألمانية الذي ستقدمه اليوم الأربعاء. وأكد التقرير أنه على رغم من ذلك فإن الظروف المعيشية في الولايات التي كانت تقع في ألمانيا الشرقية اقتربت من مثيلاتها في ولايات ألمانيا الغربية في 28 عام الماضية. وذكرت الحكومة في تقريرها السنوي أن عدد الأشخاص القادرين على العمل في هذا الولايات منخفض، وأن الشيخوخة تتقدم، على الرغم من الزيادة في معدل المواليد، وذلك نتيجة هجرة الشباب المؤهلين من الشرق باتجاه الغرب قبل الوحدة. من جانب آخر يرى بعض المسؤولين أن الولايات الشرقية أحرزت تقدماً في انخفاض معدل البطالة، وارتفاع الأجور إلى حد ما.

26. سبتمبر 2018

فوارق كبيرة بين ولايات ألمانيا الشرقية والغربية

“لا يزال الشرق الألماني متخلفاً عن الغرب في مستويات الأجور، والقوة الاقتصادية” هذا ما أشار إليه تقرير الحكومة الألمانية حول الوحدة الألمانية الذي ستقدمه اليوم الأربعاء. وأكد التقرير أنه على رغم من ذلك فإن الظروف المعيشية في الولايات التي كانت تقع في ألمانيا الشرقية اقتربت من مثيلاتها في ولايات ألمانيا الغربية في 28 عام الماضية…. اقــرأ أيضاً