اعتقلت السلطات في مدينة فرايبورغ مجموعة من الشبان حاملي الجنسية السورية وألماني واحد تتراوح أعمارهم بين (19 – 30 سنة)، وذلك بعد قيامهم بالتناوب على اغتصاب فتاة ألمانية أمام ملهى ليلي في 14 اكتوبر/تشرين الأول. وذكرت صحيفة بيلد أن الشاب الذي يبلغ من العمر 21 عاماً يدعى (ماجد.ه ) وصل إلى ألمانيا عام 2014 ، هو من قام بـاغتصاب الشابة أمام الملهى الليلي بين بعض الأشجار، ثم قام بدعوة أصدقائه للتناوب على الاعتداء عليها جنسياً. وتعتقد الشرطة أن الضحية لم تتمكن من الدفاع عن نفسها بسبب وقوعها تحت تأثير مخدر من المحتمل أن يكون قد دُسّ في مشروبها أثناء الحفلة بعد أن قدمه لها أحد المشتبه بهم. وذكر والد ماجد للصحيفة أن ابنه كان لديه بعض المشاكل مع الشرطة وقد أدين في وقت سابق،ويضيف الأب: “إذا قام ابني بالفعل باغتصاب المرأة ، فسأحرص على ألا يبقى في ألمانيا”. وقد واصلت الشرطة: “المزيد من التحقيقات والاستجوابات والتحقيقات الجنائية بالإضافة إلى الإجراءات السرية التي أدت خلال الأسبوع الماضي بالتدريج إلى اعتقال المزيد من المشتبه بهم.

29. أكتوبر 2018

فرايبورغ: اعتقال مجموعة من الشبان بعد اغتصابهم لفتاة

اعتقلت السلطات في مدينة فرايبورغ مجموعة من الشبان حاملي الجنسية السورية وألماني واحد تتراوح أعمارهم بين (19 – 30 سنة)، وذلك بعد قيامهم بالتناوب على اغتصاب فتاة ألمانية أمام ملهى ليلي في 14 اكتوبر/تشرين الأول. وذكرت صحيفة بيلد أن الشاب الذي يبلغ من العمر 21 عاماً يدعى (ماجد.ه ) وصل إلى ألمانيا عام 2014 ،… اقــرأ أيضاً