برلين: رفضت محكمة العمل أمس الأربعاء الدعوى القضائية التي رفعها نيكولاي. ن ( 37 عاماً) والذي أُقيل من عمله كمعلم في المدرسة الابتدائية ” فينيتا” جراء نشره لمقاطع فيديو تحريضية على الانترنيت ضد سياسة الدولة تجاه المهاجرين. كما كتب في وقت سابق “إن قصة المحرقة هي قصة مليئة بالأكاذيب.” طالب نيكولاي.ن ” مدرس الشعب” كما أطلق على نفسه، بالعودة الى العمل، لكن القاضي” أرني بوير” وجده لايناسب هذه المهنة ولا يحترم أخلاقياتها، وأيد قرار مسؤولي الإدارة التعليمية بإقالته من عمله. ويفكر نيكولاي.ن بطعن الحكم.

17. يناير 2019

رفض طلب عودة “مدرس الشعب” إلى العمل

برلين: رفضت محكمة العمل أمس الأربعاء الدعوى القضائية التي رفعها نيكولاي. ن ( 37 عاماً) والذي أُقيل من عمله كمعلم في المدرسة الابتدائية ” فينيتا” جراء نشره لمقاطع فيديو تحريضية على الانترنيت ضد سياسة الدولة تجاه المهاجرين. كما كتب في وقت سابق “إن قصة المحرقة هي قصة مليئة بالأكاذيب.” طالب نيكولاي.ن ” مدرس الشعب” كما… اقــرأ أيضاً