احتلت ألمانيا المرتبة الـ 23 في قائمة الانصاف التعليمي للأطفال في الدول الصناعية الـ 41 التي شملتها دراسة منظمة اليونيسيف الدولية لرعاية الطفولة. الدراسة حددت العوامل المؤثرة بتعليم الأطفال ومنها: مهنة الآباء، خلفية الهجرة، نوع الجنس، طبيعة المدارس، كلها عوامل ربما تتسبب بعدم المساواة التعليمية للأطفال. وأشارت الدراسة إلى أن الخلفية العائلية للأطفال، عامل حاسم للنجاح التعليمي بجميع البلدان التي شملها البحث، وخلصت الدراسة لضرورة ضمان الحد الأدنى من تعليم المهارات الأساسية للفتيات والفتيان، وتعزيز المساواة الاجتماعية والاقتصادية عبر الدعم المالي للعائلات، وتحسين نوعية الخدمات الاجتماعية والعامة.

1. نوفمبر 2018

دراسة لليونسيف: مركز متأخر لألمانيا بالانصاف التعليمي

احتلت ألمانيا المرتبة الـ 23 في قائمة الانصاف التعليمي للأطفال في الدول الصناعية الـ 41 التي شملتها دراسة منظمة اليونيسيف الدولية لرعاية الطفولة. الدراسة حددت العوامل المؤثرة بتعليم الأطفال ومنها: مهنة الآباء، خلفية الهجرة، نوع الجنس، طبيعة المدارس، كلها عوامل ربما تتسبب بعدم المساواة التعليمية للأطفال. وأشارت الدراسة إلى أن الخلفية العائلية للأطفال، عامل حاسم… اقــرأ أيضاً