تدق جمعية Strassenfeger ناقوس الخطر بشأن زيادة عدد العائلات بين المشردين في برلين، وتُرجع الجمعية ذلك إلى نقص المساكن الذي تزداد عواقبه أكثر من أي وقت مضى. وبحسب صحيفة برلينر مورغن بوست فإن هذه العائلات من فئات مجتمعية متعددة، وأن هناك من بين هذه العائلات أمهات يمتلكن عملاً. وأشارت الجمعية أن عليها كل أسبوع إرسال أربع أو خمس عائلات إلى مراكز إيواء، وبحسب الجمعية فإن هذه النسب أعلى من سابقاتها في برلين. وأوضحت الجمعية أنه في برلين حوالي 30 ألف شخص مشرد، 22% منهم عائلات بينهم 7000 طفل.

1. أغسطس 2018

جمعية تُحذر من ازدياد أعداد العائلات المشردة في برلين

تدق جمعية Strassenfeger ناقوس الخطر بشأن زيادة عدد العائلات بين المشردين في برلين، وتُرجع الجمعية ذلك إلى نقص المساكن الذي تزداد عواقبه أكثر من أي وقت مضى. وبحسب صحيفة برلينر مورغن بوست فإن هذه العائلات من فئات مجتمعية متعددة، وأن هناك من بين هذه العائلات أمهات يمتلكن عملاً. وأشارت الجمعية أن عليها كل أسبوع إرسال أربع… اقــرأ أيضاً