بعد الحادث الإرهابي الذي وقع يوم الجمعة الماضي في نيوزليندا، شهدت برلين يوم السبت الماضي مظاهرة حاشدة شارك فيها قرابة 2500 شخص لرفض العنصرية. المشاركون حملو شعارات مثل (العنصرية ليست بديل – لا مكان للنازيين.. إلخ) ووقفوا دقيقة صمت على أرواح ضحايا الهجوم الإرهابي في نيوزيلاندا. وقال الناشط بمنظمة so36 رينيه بولوكات: “يجب أن لا ننسى أن القاتل أشار أيضاً إلى النازيين الجدد في أوربا” وأضاف: “عندما يشير السياسيون اليمينيون إلى اللاجئين على أنهم صانعو السكاكين فهذا يؤدي إلى العنف وكره الأجانب”.

18. مارس 2019

تضامناً مع ضحايا نيوزيلاندا.. مظاهرة ضد العنصرية في برلين

بعد الحادث الإرهابي الذي وقع يوم الجمعة الماضي في نيوزليندا، شهدت برلين يوم السبت الماضي مظاهرة حاشدة شارك فيها قرابة 2500 شخص لرفض العنصرية. المشاركون حملو شعارات مثل (العنصرية ليست بديل – لا مكان للنازيين.. إلخ) ووقفوا دقيقة صمت على أرواح ضحايا الهجوم الإرهابي في نيوزيلاندا. وقال الناشط بمنظمة so36 رينيه بولوكات: “يجب أن لا… اقــرأ أيضاً