كان أمس الأحد، الموعد النهائي الذي تبلغ مدته 270 يومًا، حيث كان على وزارة التجارة الأمريكية التحقق من ما إذا كانت واردات السيارات من الاتحاد الأوروبي تهدد الأمن القومي الأمريكي. وكانت المستشارة الألمانية قد توقعت بالفعل الحكم المتوقع من الولايات المتحدة يوم السبت الماضي في مؤتمر ميونيخ للأمن. وأشارت أنجيلا ميركل إلى أن العديد من الشركات الألمانية كانت قد بنت مصانع لسياراتها في الولايات المتحدة ،على سبيل المثال، في كارولينا الجنوبية لديها أكبر مصنع لسيارات بي أم دبليو. ويعتبر خطر التصعيد في النزاع التجاري هو مجرد أحدث دليل على الأزمة الخطيرة في العلاقات، فمنذ أن انتقل دونالد ترامب إلى البيت الأبيض ، أصبحت الخلافات بين الولايات المتحدة وأوروبا أعمق وأعمق، ولا يبدو أن هناك أي تحسن في الأفق.

18. فبراير 2019

تصعيد الخلافات مابين الولايات المتحدة و أوروبا

كان أمس الأحد، الموعد النهائي الذي تبلغ مدته 270 يومًا، حيث كان على وزارة التجارة الأمريكية التحقق من ما إذا كانت واردات السيارات من الاتحاد الأوروبي تهدد الأمن القومي الأمريكي. وكانت المستشارة الألمانية قد توقعت بالفعل الحكم المتوقع من الولايات المتحدة يوم السبت الماضي في مؤتمر ميونيخ للأمن. وأشارت أنجيلا ميركل إلى أن العديد من… اقــرأ أيضاً