دافع رئيس ولاية ساكسونيا مايكل كريتشمر عن قيادة الشرطة ضد الانتقادات الموجهة لها على خلفية أحداث مدينة كيمنتس. وقال السياسي في جزب الاتحاد الديمقراطي المسيحي لصحيفة بيلد أن الشرطة قامت بعمل رائع،وتم توثيق الجرائم، ويجري الآن محاكمتهم. وكانت الشرطة قد تعرضت لانتقادات  شديدة بسبب سوء تقديرها للحالة. ووفقاً لتقارير إعلامية  فقد حذرت لجنة الحماية الدستورية الساكسونية شرطة كيمنتس وسلطات الشرطة الأخرى من أن المتطرفيين اليمينيين والمثيرين للشغب وآخرين من أنصار اليمين من جميع ألمانيا قد وصلوا إلى المدينة وهو عدد أكبر بكثير مما تم تسجيله. وقد وصف كريتشمر الاستغلال السياسي للضحايا بأنه مثير للاشمئزاز. ويذكر أن 7500 متظاهراً خرجوا يوم الاثنين، وهم من الجناح اليميني بما في ذلك النازيين الجدد ومثيري الشغب.

29. أغسطس 2018

انتقادات بحق الشرطة في كيمنتس ورئيس الولاية يدافع

دافع رئيس ولاية ساكسونيا مايكل كريتشمر عن قيادة الشرطة ضد الانتقادات الموجهة لها على خلفية أحداث مدينة كيمنتس. وقال السياسي في جزب الاتحاد الديمقراطي المسيحي لصحيفة بيلد أن الشرطة قامت بعمل رائع،وتم توثيق الجرائم، ويجري الآن محاكمتهم. وكانت الشرطة قد تعرضت لانتقادات  شديدة بسبب سوء تقديرها للحالة. ووفقاً لتقارير إعلامية  فقد حذرت لجنة الحماية الدستورية الساكسونية… اقــرأ أيضاً