استطاع الأطباء في مستشفى جامعة هايدلبرغ بعد سنوات عديدة من الأبحاث أن يثبتوا من خلال اختبار فحص الدم اكتشاف سرطان الثدي، ولم يعد الماموجرام هو الوسيلة الوحيدة لاكتشاف المرض مبكراً، وذلك حسب صحيفة بيلد الألمانية. وسيقدم البروفيسور كريستوف الابن، المدير الطبي لمستشفى هايدلبرغ قسم النسائية، اليوم الخميس اكتشافه في أكبر مؤتمر ألماني للأمراض النسائية في دوسلدورف، ويدعى الاختبار “Heiscreen” وتبلغ دقته 75% وبالمقارنة فنتائجه تضاهي التصوير الشعاعي للثدي 78 %. يهدف الاختبار إلى الكشف المبكر عن السرطان وخاصة النساء اللواتي تقل أعمارهن عن 50 عامًا. كما يمكن لهذا الاختبار أن يُظهر أيضاً سرطان المبيضين، ومعدل دقته بنسبة 82%. يعمل فريق البحث على تطوير اختبارات خلال ثلاث إلى خمس سنوات لتشخيص أمراض أخرى مثل الأورام البنكرياسية والسرطان في القولون. ومن المتوقع أن يتم استخدام اختبار الدم هذا العام، حسبما ذكرت الصحيفة..

21. فبراير 2019

العلماء يطورون اختبار للدم للكشف المبكر عن سرطان الثدي

استطاع الأطباء في مستشفى جامعة هايدلبرغ بعد سنوات عديدة من الأبحاث أن يثبتوا من خلال اختبار فحص الدم اكتشاف سرطان الثدي، ولم يعد الماموجرام هو الوسيلة الوحيدة لاكتشاف المرض مبكراً، وذلك حسب صحيفة بيلد الألمانية. وسيقدم البروفيسور كريستوف الابن، المدير الطبي لمستشفى هايدلبرغ قسم النسائية، اليوم الخميس اكتشافه في أكبر مؤتمر ألماني للأمراض النسائية في… اقــرأ أيضاً