قدمت الحكومة الاتحادية الألمانية التزاماً مالياً طويل الأجل للمناطق المتأثرة بإيقاف التعامل مع الفحم، حيث أصبح بإمكانها الحصول على المزيد من الأموال من أجل التغيير الهيكلي. جاء ذلك بعد القمة التي عقدتها المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل مع ولايات الفحم وعدد من الوزراء الاتحاديين مساء أمس في برلين. ورغم أن القمة لم تتوصل لنتائج مُرضية فقد تم تحديد موعد لعقد جلسة في 25 من الشهر الحالي، وفي حال فشل هذه الجلسة بالتوصل إلى نتيجة سيتم إعادة عقد قمة “الفحم” مع ميركل والوزراء الاتحاديين. وبحسب موقع rbb فإن عشرات الآلاف من فرص العمل ترتبط بشكل مباشر أو غير مباشر بالفحم، والجدير بالذكر أن 1/3 الكهرباء في ألمانيا لا يزال يتم توفيرها بالاعتماد على الفحم البني والصلب.

16. يناير 2019

الحكومة الاتحادية تقدم التزاماً مالياً في قمة الفحم

قدمت الحكومة الاتحادية الألمانية التزاماً مالياً طويل الأجل للمناطق المتأثرة بإيقاف التعامل مع الفحم، حيث أصبح بإمكانها الحصول على المزيد من الأموال من أجل التغيير الهيكلي. جاء ذلك بعد القمة التي عقدتها المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل مع ولايات الفحم وعدد من الوزراء الاتحاديين مساء أمس في برلين. ورغم أن القمة لم تتوصل لنتائج مُرضية فقد… اقــرأ أيضاً