تواصل منظمة Terre des Femmes المهتمة بحقوق المرأة جهودها من أجل حظر ارتداء الحجاب في المدارس ومراكز الرعاية النهارية، وتقول المنظمة دائمًا بأن الحجاب لا علاقة له بالدين ولكنه رمز للإسلام السياسي. وفي نفس السياق أعلن مدير الوكالة الفيدرالية لمكافحة التمييز بيرنهارد فرانكه تحفظه على مطالب الحظر، فتحول الأمر إلى حملة مضادة لارتداء الرموز الإسلامية فقط سيثير التساؤل الرئيسي حول ارتداء بقية الرموز الدينية مثل الكيبا والصليب، كما اعتبر أن فرض حظر الحجاب أمر مشكوك فيه دستوريًا. ووفقًا لما ذكره موقع tagesschau.de قامت بعض الأحزب كاليسار والخضر وبعض المنظمات بالدعوة إلى انتهاج أسلوب الحوار لا الحظر. يذكر أن منظمة Terre des Femmes تكافح بقوة لنفي اتهامها بالعنصرية واتخاذ صف حزب البديل من أجل ألمانيا.

24. أغسطس 2018

الحجاب .. بين الحظر والحوار

تواصل منظمة Terre des Femmes المهتمة بحقوق المرأة جهودها من أجل حظر ارتداء الحجاب في المدارس ومراكز الرعاية النهارية، وتقول المنظمة دائمًا بأن الحجاب لا علاقة له بالدين ولكنه رمز للإسلام السياسي. وفي نفس السياق أعلن مدير الوكالة الفيدرالية لمكافحة التمييز بيرنهارد فرانكه تحفظه على مطالب الحظر، فتحول الأمر إلى حملة مضادة لارتداء الرموز الإسلامية فقط سيثير… اقــرأ أيضاً