اعترض أهالي الطلاب في مدرسة “بيتينا فون آرنيم أوبير شول” في ميركشين فيرتل التابعة لمنطقة راينكندورف شمال برلين على جلسة سيقوم بعقدها حزب البديل من أجل ألمانيا AFD مساء الخميس المقبل. وأشارت صحيفة برلينر مورغن بوست أن الشرطة سجلت حدثاً منهاضاً لجلسة AFD يضم 150 شخصاً. وأكدت مديرة المدرسة أنها تلقت ما يزيد عن 50 رسالة من أولياء الأمور يعترضون فيها على ما أسماه الحزب “الحوار المدني”، وشددت مديرة المدرسة أنه لا يوجد مشاكل اندماج داخل المدرسة بل إن جميع اللاجئين يندمجون بشكل رائع. من جهته أكد رولف فيدنهوبت ممثل الكتلة البرلمانية لـ AFD  في راينكندورف أنه يجب إجراء هذه الجلسة، ليعبر الناس عن مخاوفهم، وتم اختيار المدرسة لعدم وجود مكان آخر.  وقد انتقدت أحزاب ومنظمات سياسية الأمر، ووقفت إلى جانب أولياء الأمور.

19. سبتمبر 2018

أولياء الأمور يعترضون على ندوة للـ AFD في مدرسة برلينية

اعترض أهالي الطلاب في مدرسة “بيتينا فون آرنيم أوبير شول” في ميركشين فيرتل التابعة لمنطقة راينكندورف شمال برلين على جلسة سيقوم بعقدها حزب البديل من أجل ألمانيا AFD مساء الخميس المقبل. وأشارت صحيفة برلينر مورغن بوست أن الشرطة سجلت حدثاً منهاضاً لجلسة AFD يضم 150 شخصاً. وأكدت مديرة المدرسة أنها تلقت ما يزيد عن 50… اقــرأ أيضاً