Photo : David Young/dpa
12. مايو 2022

اعتقال طالب في Essen خطط لحمام دم بمدرسته!

ذكرت صحيفة Bild أن الشرطة منعت جريمة قتل عشوائية بإحدى المدارس في مدينة إيسين بوقت مبكر من صباح اليوم! فبحسب الصحيفة اقتحمت قوة خاصة الساعة 4:20 صباحاً، وهي مدججة بالسلاح، مبنى سكني صغير في منطقة Borbeck، وتمكنوا من القبض على طالب يبلغ من العمر 16 عاماً من مدرسة Don-Bosco أثناء نومه!

قنابل ورماح!

وعثرت الشرطة خلال عملية اقتحام الشقة التي تبعد عن المدرسة 800 متر فقط، على أكثر من عشر قنابل أنبوبية! بما في ذلك قنبلة مسمارية خطيرة للغاية، بحسب معلومات الصحيفة. كان من الممكن أن تؤدي شظايا هذه القنبلة لمقتل عدد كبير من الأشخاص. كما عثرت الشرطة على عدة أقواس ونشاب وسلاح محلي الصنع. اقتحام الشرطة جاء بعد حصولها على معلومات من شاب، كان أبلغهم أن زميله بالفصل يخطط على ما يبدو لحمام دم بالمدرسة الثانوية! لترد الشرطة وتقتحم شقة المشتبه به ليلاً، كما طوقت المدرسة صباحاً.

وقالت الشرطة بعد ذلك بوقت قصير في صفحتها على تويتر: “عملية الشرطة ستطال أيضاً المدرسة الثانوية في Schloss Borbeck، وأن كلا المدرستين ستبقيان مغلقتين اليوم. المدرسة الأخرى هي المدرسة السابقة للمشتبه به. وفي الوقت نفسه، اتخذت الشرطة إجراءات عديدة لتأمين الأدلة واستجواب الطالب المشتبه به”.

خلفية يمينية متطرفة

وقالت صحيفة بيلد، إن الجاني المزعوم ينتمي إلى الطيف اليميني المتطرف! وأثناء عمليات البحث، عُثر على بيان يشير بوضوح إلى ذلك. وأنه دون أفكار معادية للأجانب. ورأى فرانك شنايدر كبير مراسلي الصحيفة، أن هناك أوجه تشابه بين هجوم هاناو وسقوط العديد من الضحايا، وبين ما كان يخطط له الطالب المشتبه به في إيسين، ففي هانوا عُثر أيضاً على بيان كتبه مرتكب الهجوم.

وأشارت الصحيفة إلى أن الشرطة تفترض حتى الآن عدم وجود شركاء للمشتبه به. ووفقاً لمعلومات الصحيفة، يجري التحقيق عن مصدر معلومات الطالب لصنع القنابل، وعن كيفية انتسابه للطيف اليميني المتطرف.