Photo: Amal, Berlin!
11. مارس 2020

آخر المستجدات.. 58 إصابة كورونا في برلين والرياضة وقاية!

ارتفع عدد الإصابات بفيروس كورونا في برلين بحسب صحيفة بيلد إلى 58 حالة إصابة (29 ذكور – 29 إناث)، حيث عُزل 54 شخصًا في منازلهم، بالإضافة لعزل أربعة أشخاص في المستشفى. الحالات العشر الجديدة أعلن عنها أمس من شارلوتنبورغ- فيلمرسدورف (4)، وفريدريشسهاين-كروزبرج (3)، ومارتسان هيلرزدورف، ونيوكولن، وبانكوف (1 لكل منهما). أما في براندنبورغ هناك 16 حالة، ثلاثة منها في كوتبوس.

قرار حضور الجماهير في مبارة الاتحاد وبايرن ميونخ

أعلن نادي اتحاد برلين Union Berlin نيته استقبال نادي بايرن ميونيخ في الملعب بحضور الجمهور، حيث أبلغت السلطات المحلية بمنطقة تريبتو- كوبينك البرلينية أنه بعد تقييمها المخاطر المتعلقة بانتشار كورونا، قررت عدم استبعاد المتفرجين من مباراة الإياب يوم الـ 14 من مارس/ آذار الجاري! وزير الصحة الاتحادي ينس شبان عبر عن عدم فهمه لقرار اتاحة المباراة سابقة الذكر أمام الجمهور، وقال: “أنا مندهش قليلاً، حول ما يحدث هنا في برلين!”.

سلوكيات تعزز المناعة

ممارسة الرياضة: رياضة التحمل المعتدلة تعمل على تنشيط الجهاز المناعي، فهي يحفز كل من تكوين الخلايا المناعية والأجسام المضادة، وتسمى بالغلوبولين المناعي. يوصى مثلاً بـ 30 إلى 60 دقيقة من تمرينات التحمل ثلاث مرات في الأسبوع بالهواء الطلق.

التنفس بعمق في الهواء النقي: يُعد الخروج للمشي كبديل عن ركوب المترو أو وسائل النقل العامة إجراءً بسيط. فمن المهم أن يكون الغشاء المخاطي مزودًا بالدم والترطيب من أجل أداء وظيفته، ويساهم الهواء الخارجي البارد والرطب نسبيًا في هذا الأمر، بينما يسبب الهواء الدافئ داخل البيوت بالجاف. على الأغشية المخاطية في الجهاز التنفسي، هناك أسطول من الأجسام المضادة، التي شكلها الجسم بعد ملامسته السابقة للفيروسات ومن خلال اللقاحات.

االتعرض لأشعة الشمس أو تناول فيتامين D: يصنع الجسم عادة ما يكفي من الفيتامين D والذي يعمل على تعزيز الجهاز المناعي، وذلك عن طريق تعريض الوجه والذراعين للشمس لمدة 10 دقائق يوميًا.. لذلك يجب أن تستمتعوا الآن بأشعة الشمس الربيعية الأولى قدر الإمكان، أو تناولوا الفيتامين D على شكل أقراص لمدة أربعة أسابيع – للبالغين بجرعة يومية قدرها 1000 وحدة دولية.

تناول طعام صحي ومتنوع: اتباع نظام غذائي متنوع ومتوازن مهم لتزويد الجسم بجميع الفيتامينات والمعادن والعناصر التي يحتاجها للعمل بشكل صحيح. لكن البروتين والكربوهيدرات والأحماض الدهنية القيمة مطلوبة أيضًا بكميات كافية للحفاظ على دفاعات الجسم، كما يجب االاهتمام بنسبة كافية من الدهون الصحية غير المشبعة، كتلك الموجودة في المكسرات وزيت بذر الكتان والأسماك كالسلمون، ومن الضروري العمل على أن لا يكون هناك نقص بنسبة الحديد في الجسم، وتجنب قلة النوم والارهاق، الاقلاع عن التدخين، التحقق من حالة التطعيم، تناول فيتامين C فهو يحفز الخلايا المناعية، وأيضاً الزنك، كما أن تناول التفاح وشرب الشاي مفيد، وتناول الزبادي يحفز عمل البكتيريا المفيدة الموجودة في الأمعاء.