Photo: pixabay.com
20. فبراير 2020

صدور أحكام قضية سرقة الجنيه الذهبي من متحف بوده

أصدرت محكمة ولاية برلين اليوم أحكامًا بالسجن على ثلاثة من المتهمين بسرقة الجنيه الذهبي العملاق (100 كغ ذهب) من متحف بوده، بعد مرور حوالي ثلاث سنوات على سرقته. اختلفت الأحكام، حيث قضت المحكمة بالسجن لمدة أربعة سنوات ونصف السنة لاثنين من المتهمين (21 سنة و23 سنة)، كما أصدرت حكمًا بالسجن لمدة ثلاث سنوات و4 أشهر على المتهم الثالث (21 سنة)، بالإضافة إلى تبرئة المتهم الرابع بالقضية (25 سنة). وكان المدعي العام بمحكمة ولاية برلين طالب بعقوبة تبدأ من 5 إلى 7 سنوات للمتهمين بسرقة المتحف، والتي وقعت ليلة 27 مارس/ آذار 2017، كما وصف الحادث بـ “أكثر الجرائم إثارة في برلين منذ الحرب العالمية الثانية”.

الجدل حول توافر الأدلة

جاء في حيثيات الحكم وفقًا لموقع rbb24 أنه اعتمد على تجميع الأدلة لصنع ما يشبه لوحة من الفسيفساء، لكنها كانت مقنعة بشكل كافٍ لإدانة المتهمين، على الجانب الآخر طالب الدفاع تبرئة موكليه استنادًا لعدم وجود أدلة كافية، ووفقًا للتقارير، قام 3 شباب ليلة الحادث بدخول المتحف من خلال إحدى النوافذ وحطموا زجاج قفص القطعة الذهبية ونقلوها في سيارة بمساعدة أحد حراس أمن المتحف! كما أشارت الصحف الألمانية إلى أن المتهمين ينتمون لعائلة كبيرة تشتهر بنشاطها الإجرامي.

تبلغ قيمة العملة التي يطلق عليها Big Maple Leaf نحو 3.75 مليون يورو، ولم يعثر على أي أثر لها حتى يومنا هذا، وهو ما دفع الإدعاء العام للاعتقاد بأن الجنيه الذهبي العملاق تم تقطيعه وبيعه. يذكر أن محاكمة أخرى ستبدأ غدًا الجمعة أمام المحكمة الإقليمية بشأن نزاع قانوني بين المالك وشركة التأمين.

Photo: pixabay.com