ازداد تهريب الهواتف المحمولة إلى داخل السجون في برلين، ووفقا لصحيفة برلينر تسايتونغ فإن بعض السجناء لديهم جهازان أو ثلاثة أجهزة. وقد قال رئيس اتحاد موظفي السجون رينيه مولر لوكالة الأنباء الألمانية إنهم يفعلون كل شيء لمنع ذلك، لكن هناك نقص بالقوى البشرية، وكذلك نقص بالمعدات التكنلوجية التي تكشف ذلك. ووفقاً لمولر فإن مصلحة السجون ستكون بحاجة إلى 2000 موظف جديد، وذلك بسبب التقاعد. وبحسب وكالة الأنباء الألمانية فإنه يُحظر استخدام الهواتف المحمولة في السجن، بحيث لا يمكن التخطيط والترتيب لجرائم جنائية، أو حتى لا يتم التأثير على الشهود أثناء المحاكمات، أو تهديد الضحايا،كما تُعتبر الصور ومقاطع الفديديو من السجن خطراً أمنياً. وبحسب الصحيفة فإنه تم في عام 2018 مصادرة 757 محمولاً في سجون العاصمة .

4. يناير 2019

نقص في أعداد موظفي السجون يتسبب بزيادة تهريب الهواتف للسجناء

ازداد تهريب الهواتف المحمولة إلى داخل السجون في برلين، ووفقا لصحيفة برلينر تسايتونغ فإن بعض السجناء لديهم جهازان أو ثلاثة أجهزة. وقد قال رئيس اتحاد موظفي السجون رينيه مولر لوكالة الأنباء الألمانية إنهم يفعلون كل شيء لمنع ذلك، لكن هناك نقص بالقوى البشرية، وكذلك نقص بالمعدات التكنلوجية التي تكشف ذلك. ووفقاً لمولر فإن مصلحة السجون ستكون بحاجة… اقــرأ أيضاً