رفض المستشار أولاف شولتس مطلب بولندا بتعويضات عن الأضرار التي تسببت فيها ألمانيا في الحرب العالمية الثانية، قائلاً: " إن هذه المسألة تمت تسويتها بشكل قاطع بموجب القانون الدولي"، في مقابلة له مع "فرانكفورتر ألغماينه تسايتونغ". وقد أشارت الحكومة الألمانية إلى معاهدة اثنين زائد أربعة لعام 1990 بشأن عواقب الوحدة الألمانية على السياسة الخارجية. وذكرت أن جمهورية بولندا تخلت عن المزيد من التعويضات في عام 1953 وأكدت ذلك عدة مرات. في الأسبوع الماضي قدمت بولندا تقريراً تقدر فيه الأضرار التي تسببت بها ألمانيا النازية في بولندا بأكثر من 1.3 تريليون يورو، نتيجة وفاة أكثر من 5.2 مليون بولندي، والعمل القسري لأكثر من مليوني بولندي رُحلوا إلى ألمانيا. والأضرار التي لحقت بالمباني والصناعة والزراعة قُدرت بنحو 169 مليار يورو.
7. سبتمبر 2022

شولتس يرفض مطالبات بولندا بالتعويض

رفض المستشار أولاف شولتس مطلب بولندا بتعويضات عن الأضرار التي تسببت فيها ألمانيا في الحرب العالمية الثانية، قائلاً: ” إن هذه المسألة تمت تسويتها بشكل قاطع بموجب القانون الدولي”، في مقابلة له مع “فرانكفورتر ألغماينه تسايتونغ”. وقد أشارت الحكومة الألمانية إلى معاهدة اثنين زائد أربعة لعام 1990 بشأن عواقب الوحدة الألمانية على السياسة الخارجية. وذكرت أن جمهورية بولندا تخلت عن المزيد من التعويضات في عام 1953 وأكدت ذلك عدة مرات. في الأسبوع الماضي قدمت بولندا تقريراً تقدر فيه الأضرار التي تسببت بها ألمانيا النازية في بولندا بأكثر من 1.3 تريليون يورو، نتيجة وفاة أكثر من 5.2 مليون بولندي، والعمل القسري لأكثر من مليوني بولندي رُحلوا إلى ألمانيا. والأضرار التي لحقت بالمباني والصناعة والزراعة قُدرت بنحو 169 مليار يورو.