تسعى الحكومة الألمانية لزيادة ميزانية العام لقادم، وبالأخص للذين يحصلون على المساعدات الاجتماعية. وأشارت صحيفة بريلنر تسايتونغ أن الحكومة الفيدرالية ستكون قادرة على تحقيق معايير الاستقرار الاقتصادي في العام القادم لأول مرة منذ 17 عاماً. وأوضحت الصحيفة أن الاستثمارات في ازدياد وأن دافعي الضرائب يشعرون بالارتياح. ووفقاً للصحيفة فإن الحكومة تتوقع انخفاض إجمال الديون خلال 2018 من 61 إلى 58.25%  في عام 2019 وما يصل إلى 52% في 2022. ومن المتوقع أن ترتفع ميزانية العام المقبل بنسبة أقل بقليل من  4% تقريباً. ويذكر أن البرلمان الاتحادي الألماني سيناقش موضوع الموازنة في جلسته التي ستُعقد اليوم.

4. يوليو 2018

توقعات بزيادة الميزانية للعام القادم

تسعى الحكومة الألمانية لزيادة ميزانية العام لقادم، وبالأخص للذين يحصلون على المساعدات الاجتماعية. وأشارت صحيفة بريلنر تسايتونغ أن الحكومة الفيدرالية ستكون قادرة على تحقيق معايير الاستقرار الاقتصادي في العام القادم لأول مرة منذ 17 عاماً. وأوضحت الصحيفة أن الاستثمارات في ازدياد وأن دافعي الضرائب يشعرون بالارتياح. ووفقاً للصحيفة فإن الحكومة تتوقع انخفاض إجمال الديون خلال… اقــرأ أيضاً