04/04/2024

تحقيقات وإجراءات تأديبية ضد مئات من ضباط الشرطة بتهمة التطرف

تجري الشرطة تحقيقات وإجراءات تأديبية ضد حوالي 400 ضابط شرطة في الولايات الفيدرالية. للاشتباه بوجود آراء يمينية متطرفة أو تمثيل أيديولوجيات المؤامرة وفقاً لتقرير إعلامي على موقع “ستيرن” وقناة RTL. وذلك نقلاً عن استفسار في وزارات الداخلية الـ 16. ومن المرجح أن يكون العدد الفعلي أعلى. لأن أربع ولايات اتحادية، وهي برلين وميكلنبورغ-بوميرانيا الغربية وبريمن وتورينجيا، لم تتمكن من تقديم الأرقام الحالية. وقال أولي غروتش مفوض الشرطة الفيدرالية في البوندستاغ الألماني “نحن نعيش في زمن يحاول فيه المتطرفون اليمينيون عمداً زعزعة استقرار الشرطة”. بينما أكد هربرت رويل وزير داخلية ولاية شمال الراين وستفاليا أنه لا يريد أشخاصاً يتبنون آراء متطرفة بدلاً من الدستور في صفوف الشرطة. فهم “يشكلون خطراً كبيراً على الديمقراطية وسيادة القانون”. يذكر أن تقريراً آخر نشر في عام 2023 بعد اتهام الشرطة بالعنصرية. وكان رد الفعل الشائع وقتها هو الإشارة إلى “الحالات الفردية المؤسفة”.