16/11/2023

المستشار الألماني: “إن العمل بالجنس أمر غير مقبول”

أعلن المستشار الألماني أولاف شولتز أنه يود رؤية المزيد من القيود القانونية على العمل بالجنس في ألمانيا. مضيفاً أن بيع الجنس “غير مقبول” ولا ينبغي “تطبيعه”. وقال خلال جلسة أسئلة وأجوبة في مجلس الحكومة الألماني بعد ظهر الأربعاء: “لا أعتقد أنه من المقبول أن يشتري الرجال النساء”. ورغم أنه لم يستجب بشكل مباشر لطلب المشرعين المحافظين المعارضين بمحاكمة “الأشخاص الذين يشترون خدمات العمل الجنسي” لكنه قال إن الدعارة غالباً ما ترتبط بالإساءة والعنف والهياكل الإجرامية. مضيفاً أنه يرحب بالمناقشة حول كيفية مكافحة ذلك. بينما دعا كلّ من حزبي CDU و CSU في البوندستاغ إلى فرض حظر على شراء الجنس من قبل العملاء. ولكن يجب أن يظل العاملون في مجال الجنس أنفسهم دون عقاب. في إشارة إلى لوائح مماثلة في دول مثل السويد والنرويج وأيسلندا وكندا وفرنسا وأيرلندا وإسرائيل.