Foto: Maurizio Gambarini/dpa
26. أبريل 2022

ألمانيا.. توريد مدرعات مضادة للطائرات إلى أوكرانيا!

يناقش ممثلو العديد من البلدان الغزو الروسي لأوكرانيا في القاعدة الجوية الأمريكية في رامشتاين وذلك بدعوة من الولايات المتحدة. ووفقاً للمعلومات الواردة من وسائل الإعلام، فإن شركة تصنيع الأسلحة Krauss-Maffei Wegmann (KMW) ستحصل على الضوء الأخضر لبيع دبابات من مخزونات الجيش الألماني.

“الفهد” أُنتجت في السبعينات

تمتلك KMW عدداً متوسطاً من منظومات الدفاع الجوي المتحركة. ونظراً لنظام الرادار الذي يبلغ مداه 15 كم، يمكن استخدام منظومة “غيبارد” بشكل مستقل في جميع الأحوال الجوية ليلاً ونهاراً, ووفقاً لـKMW، يمكن استخدام النسخة الفنية الحالية لمحاربة الطائرات المقاتلة الحديثة، والصواريخ والصواريخ الموجهة عن بعد والطائرات بدون طيار.

في الأصل تم تطوير غيبارد لحماية القوات المدرعة في الجيش الألماني المتنقلة من الطائرات التي تحلق على ارتفاع منخفض والمروحيات الهجومية. هذه المدرعات المضادة للطائرات التي تنوي ألمانيا توريدها إلى أوكرانيا وُضعت خارج الخدمة منذ حوالي 10 سنوات! ومن ضمن دول الناتو لا تزال رومانيا تستخدم هذا النظام المضاد للطائرات.

راينميتال تطلب توريد أسلحة ثقيلة

بالفترة التي سبقت الاجتماع في رامشتاين، تقدمت مجموعة Rheinmetall للأسلحة ومقرها دوسلدورف، بطلب لتسليم أسلحة ثقيلة إلى أوكرانيا. وبحسب صحيفة “فيلت” ووكالة الأنباء الألمانية، قدمت الشركة طلباً إلى الوزارة الاتحادية للاقتصاد نهاية الأسبوع الماضي. لشراء 88 دبابة قتالية من طراز “ليوبارد” سيتم تسليمها إلى أوكرانيا.

بالإضافة إلى الأسلحة الثقيلة يشمل العرض أيضاً تدريب الطاقم في ألمانيا. والتدريب على إصلاح الدبابات، فضلاً عن الأدوات وقطع الغيار وقاعدة الخدمة والذخيرة. وفي طلب ثان تم إرساله أيضاً إلى وزارة الاقتصاد، طلبت Rheinmetall السماح لها بتسليم 10 من ناقلات الجند المدرعة إلى أوكرانيا. ووفقاً للمتحدث باسم الحكومة ستيفن هيبيستريت، تريد الحكومة الاتحادية البت بالطلبات بأسرع وقت ممكن.