Foto: Patrick Pleul/dpa
3. أبريل 2022

أغنى رجل بالعالم يفشل بدخول نادي “بيرغهاين” البرليني!

يحتل هاشتاغ Berghain# المركز الثالث بين الكلمات الأكثر تداولاً من قبل مستخدمي موقع تويتر، وذلك بعد تغريدة للملياردير الأمريكي آيلون ماسك. جاء فيها: “كتبوا في بريغهاين (سلام) على الحائط رفضت الدخول”. ووفقاً لتغريدة ماسك فقد رفض الدخول للنادي البرليني الشهير، بسبب كلمة (سلام) المكتوبة على الواجهة الأمامية للنادي! لكن موقع rbb24 تساءل: هل فعلاً قرر ماسك بإرادته عدم الدخول إلى النادي في صباح الأحد؟ أم أنه شعر بالإحباط بسبب رفض دخوله!؟

رَفضَ أم رُفضَ؟

وبعد ثلاث ساعات غرد ماسك مجدداً “سلام. سلام؟ أنا أكره هذه الكلمة. أولائك الذين يهتمون بالسلام (بمن فيهم أنا) لا يحتاجون إلى سماعها. ومن لا يهتمون بالسلام؟ حسنا..” في إشارة للكلمة المكتوبة بأحرف سوداء على خلفية بيضاء في صف النوافذ بالمبنى الرئيسي لنادي بيرغهاين. وقال موقع rbb24 هناك تفسير آخر لتغريده هو أن رئيس شركة (تسلا)، مثل كثيرين من قبله، فشل بالدخول من باب النادي الصعب! وأشار الموقع إلى تغريدة Mikey da Roza والتي كتب فيها: “هل هذه طريقتك في إخبارنا بأنه تم رفضك في بيرغهاين”. لكن أيلون ماسك لم يرد على تغريدة روزا.

جولة للمياردير على النوادي الليلية في برلين

ووفقاً لتقرير بصحيفة (بيلد)، فإن ماسك جاء إلى برلين للقيام بجولة على الحفلات منذ يوم الجمعة. في البداية، قيل إنه شارك في حفلة بنادي KitKat. لكن ماسك نفسه لم يكتب شيء حول حضوره هذه الحفلة على صفحته في تويتر. وفي وقت مبكر من صباح يوم السبت، أفاد العديد من مستخدمي تويتر أن ماسك كان في KitKat. وبحسب صحيفة بيلد يقال إنه ظهر في حفلة عيد ميلاد مع حراسه الشخصيين! ولاحقاً كان في نادي Sisyphos مرتدياً قناع زورو.

يذكر أنه منذ أسبوعين تقريبًا، افتتح ماسك، رئيس شركة Tesla، مصنعه الجديد في Grünheide بالقرب من برلين، بحضور المستشار أولاف شولتز، وسلم النماذج الأولى “المصنوعة في ألمانيا” للعملاء. ومن المتوقع أن ينتج المصنع سنوياً 500 ألف سيارة.