Photo : LAF
27. يناير 2022

تضاعُف أعداد اللاجئين في برلين خلال عام 2021!

زاد عدد طالبي اللجوء في برلين بشكل كبير، منذ صيف عام 2021، وتضاعف أعداد اللاجئين في العاصمة مقارنة بالعام السابق. هذا التطور لم تتوقعه السلطات المختصة. وشكل تحدياً كبيراً لمكتب الدولة لشؤون الهجرة (LAF)، إلى جانب انتشار وباء كورونا، بحسب قول رئيس المكتب ألكسندر شتراسماير في بيان صحفي حصلت أمل برلين على نسخة منه. وأضاف شتراسماير: “قمنا بتعديل إجراءاتنا بحيث أنه يمكن إجراء اختبار كورونا لجميع الوافدين الجدد، والعناية بهم واستيعابهم في مراكز الاستقبال الأولية في أسرع وقت ممكن”. الزيادة في أعداد الوافدين الجدد أظهرت الحاجة المتزايدة لتوفير أماكن إقامة لهم، لذا وبحسب شتراسماير، كان على (LAF) إعادة تنشيط العديد من المواقع المغلقة من أجل تأمين إقامة للجميع!

تضاعف الأعداد

استقبلت برلين في العام الماضي ووفقاً للأرقام الواردة في بيان (LAF) ضعف عدد طالبي اللجوء مقارنة بالعام السابق. حيث كان هناك 12949 لاجئاً جديداً، فيما كان العدد في 2020(6518). من بين الوافدين الجدد العام الماضي 7762 تم قبولهم كمتقدمين لأول مرة، و5187 شخصاً طلباتهم كانت لاحقة (أي حصلوا على إقامة حماية وتقدموا بطلب لتغيير الإقامة لتصبح لجوء).

بالإضافة إلى ذلك، وصل 885 لاجئاً إلى برلين من خلال برامج استقبال خاصة، بما في ذلك 445 عاملاً أفغانياً محلياً. معظم اللاجئين جاؤوا إلى برلين من جمهورية مولدوفا وجورجيا وأفغانستان وسوريا وفيتنام.

83 مكان إقامة بالعاصمة تابع لـ(LAF)

بسبب تضاعف أعداد اللاجئين في نهاية عام 2021، كان يعيش في 83 مكان إقامة تابع لمكتب شؤون اللاجئين 21146 شخصاً. أي بزيادة قدرها 13% عن عام 2020. وبحسب بيان (LAF) نصف هؤولاء أكملوا بالفعل إجراء اللجوء، ويتم إيوائهم من قبل المكتب. ويشير البيان إلى أنه تم تشغيل 14 مكاناً سكنياً بإجمالي 3000 مكان في عام 2021، من هذه المباني 5 مباني جديدة، و4 عقارات كانت موجودة، و5 قرى حاويات.

في السياق ذاته يحرز برنامج البناء الجديد MUF تقدماً خلال العام الجديد أيضاً. فمن المتوقع بحسب البيان، افتتاح 5 أماكن إقامة مع شقق مناسبة بشكل خاص للعائلات خلال العام. بالإضافة إلى ذلك، أعيد فتح قريتين مغلقتين. وسيتم توفير ما مجموعه أكثر من 2100 مكان إقامة جديد.

مشاريع تطوعية داخل أماكن الإقامة

داخل أماكن الإقامة، تُجرى العديد من النشاطات التطوعية. في العام الماضي ولأول مرة تم إحصاء المتطوعين والمشاريع الخارجية في إماكن الإقامة التابعة لـ (LAF). شارك بهذه النشاطات 58 مكان إقامة، حيث عمل هناك ما مجموعه 783 متطوعاً بشكل منتظم. وتم تنفيذ ما مجموعه 325 فعالية تطوعية بشكل متكرر، مثل المساعدة في الواجبات المنزلية، مقاهي اللغات، أنشطة ثقافية، مشاريع حدائق.

وعلى الرغم من الوباء، كانت هناك مجموعة واسعة من العروض للمقيمين في سكن (LAF) العام الماضي. حيث قدّم 152 راعي مشروع (منظمة، جمعية، رعاة اجتماعيون) عروضاً. بما في ذلك المشورة القانونية، ومشاريع فنية وثقافية، وأنشطة شبابية، ورياضية وترفيهية.