Photo: Dawod Adil
11. أغسطس 2021

إضراب سائقي القطارات.. توقيت صعب ومطالب مُحقّة!

بدأ إضراب نقابة سائقي القطارات GDL صباح اليوم الأربعاء، وتسبب بشل حركة نقل الركاب في دويتشه بان إلى حد كبير. وطلبت السكك الحديدية من الركاب تأجيل الرحلات غير الضرورية. بالإضافة إلى ذلك أعلنت الشركة “لوائح خاصة للنوايا الحسنة” بسبب الإضراب. وبالتالي ستظل التذاكر التي تم حجزها بالفعل على متن الخطوط المتأثرة بالإضراب سارية حتى 20 آب/ أغسطس. كما يمكن استرداد تذاكر القطار مجاناً. الإضراب يأتي في منتصف موسم العطلات المزدحم عادة. ويشارك فيه سائقو القطارات التابعة لدويتشه بان في 11 ولاية من أصل 16 ولاية.

مطالب سائقي القطارات تحسين الأجور!

ترغب نقابة سائقي القطارات من وراء هذا الإضراب في تحسين عرض السكك الحديدية في نزاع الأجور. وقد وصف رئيس النقابة كلاوس فيسيلسكي العرض الذي قدمته الشركة للنقابة بأنه “غير مقبول”. ومن بين أمور أخرى، تطالب النقابة، بزيادة الأجور كما هو الحال في القطاع العام بحوالي 3.2%، ومكافأة كورونا كبيرة في السنة الحالية. ويجب أن تكون زيادة الأجور خلال 28 شهراً، فيما تريد الشركة توزيع الزيادة على مدى 40 شهراً! بالإضافة إلى ذلك، هناك مزايا معاشات تقاعدية، واستبعاد التسريح لأسباب تشغيلية. يقول فيسيلسكي عبر المجلة الإخبارية الصباحية المشتركة على قناتي ZDF وARD: “هذا أمر غير قابل للتفاوض بالنسبة لنا. لقد قلنا ذلك بوضوح”.

الإضراب في وقت الإجازة

وعن سبب الإضراب في هذا الوقت من العام، حيث يقضي الكثير من الألمان إجازاتهم السنوية، قال رئيس النقابة: “أمامنا عطلة نهاية الأسبوع، نحن نعلم أن العطلات تقترب من نهايتها وأن هناك زيادة في وتيرة السفر”. أما عن إمكانية استمرار الإضراب، فإن النقابة ستقرر ذلك الأسبوع المقبل. وأشار فيسيلسكي إلى أن النقابة ستعود إلى طاولة المفاوضات فقط عندما تقدم الشركة عرضاً محسناً عن الذي سبقه.

الإضراب غير ملائم على الإطلاق

بدورها وصفت شركة دويتشه بان الإضراب “غير ملائم على الإطلاق”، ودعا المتحدث باسم السكك الحديدية آخيم شتاوس النقابة للعودة لطاولة المفاوضات. وقال شتاوس: “لقد كنّا بالفعل قريبين من الاتفاق بما يتعلق بزيادة الأجور”! من جهتها حذرت جمعية الركاب (برو بان) من ضرورة إبلاغ عملاء السكك الحديدية بشكل موثوق. وأوضحت الجمعية أنه لا شيء مزعج أكثر من انتظار قطار خلال إضراب! ودعت الجمعية طرفي النزاع لإيجاد حل توافقي عبر التحكيم.