© Miikka Airikkala on Unsplash
2. أغسطس 2021

لماذا تتأخر عمليات التجنيس بين منطقة وأخرى في برلين؟

برلين مدينة عالمية متنوعة، وهذا جيد دائماً! ولكن إن كنت ترغب في الحصول على الجنسية الألمانية في برلين، فأنت بحاجة إلى الكثير من الصبر!

ستة أشهر في بانكو وعشرة أيام في فريدرشهاين – كرويتسبرغ

تختلف فترة الحصول على الجنسية الألمانية من منطقة لأخرى. في بناكو مثلاً، يجب على مقدم الطلب التحلي بالصبر لمدة تصل إلى ستة أشهر قبل أن يتلقى حتى تأكيداً باستلام الطلب! بينما يحتاج التأكيد في فريدرشهاين – كرويتسبرغ إلى عشرة أيام كحد أقصى. في ذات الوقت في بانكو، يحتاج الإجراء الفعلي بعد استلام الطلب وسطياً ما بين سنة ونصف إلى سنتين، وهي أطول مدة بين جميع المناطق.

المتقدم هو السبب !

النائبة البرلمانية من حزب CDU، كورنيليا زايبلد، تقدمت بطلب لحكومة برلين المحلية لتفسير الأمر وكانت مندهشة من بعض الإجابات! وفقاً لحكومة المدينة، غالباً ما يستغرق الأمر عاماً أو أكثر، لأن العديد من الراغبين بالحصول على الجنسية الألمانية يتوجب عليهم التخلي عن جنسيتهم القديمة. كما أنه يجب التحقق من الهوية وطرح الأسئلة لذلك على مقدم الطلب، والذي بدوره يتأخر عادة عن الإجابة  على أسئلة المدعي العام ومكتب التحقيق الجنائي للولاية.

إجابات غير منطقية

تعتقد زايبلد أن التخلي عن الجنسية السابقة قد يكون مشكلة لبعض الجنسيات، ولكنه لا يمكن أن يكون تفسيراً لحقيقة المشكلة. من غير المنطقي أن يصل الأمر إلى عامين في بانكو و20 شهراً في شتيغلتس، بينما أربعة أشهر فقط في ميتة. قد يعتقد المرء أن عدد المتقدمين بطلب التجنيس في بانكو أعلى من غيرها، ولكن في الحقيقة كان هناك 481 حالة تجنيس العام الماضي. بينما سجلت فريدرشهاين – كرويتسبرج 850 حالة تجنيس. واستغرقت العملية هناك عام واحد وسطياً.

حالة الموظفين متوترة!

من الغريب أن عدداً من المقاطعات لم تتمكن من تزويد الحكومة المحلية بإجابات على أسئلة زايبلد الإحصائية. كما أن سكرتير الدولة، ألكسندر دزيمبرتسكي، من تقديم معلومات حول عدد طلبات التجنيس التي تمت الموافقة عليها! من بين جميع المقاطعات، قدمت شتيغلتس – تسيليندورف فقط تفسيراً لسبب زيادة مدة الإجراءات بشكل مستمر خلال العامين ونصف الماضيين، وعللت الأمر بأن حالة الموظفين متوترة!

هذا المقال مترجم من برلينر تسايتونغ

Photo : © Miikka Airikkala on Unsplash