Foto: 48-stunden-neukoelln.de
17. يونيو 2021

مهرجان “48 ساعة نويكولن” خلال عطلة نهاية الأسبوع

هناك شيء ما يحيط بنا، يتغلغل فينا، إنه غير مرئي وموجود في كل مكان! بدونه لا نستطيع العيش. إنه موجود منذ الصرخة الأولى، يفتح الرئتين، ويتدفق من خلالنا إلى آخر نفس في دورة العطاء للحياة! بهذه الكلمات ينطلق مهرجان “48 ساعة: نويكولن” جاعلاً الهواء موضوعه وخاصيته المميزة!

ما هو المهرجان؟

مهرجان 48 ساعة نويكولن، هو فعالية ثقافية فنية في حي نويكولن الغني عن التعريف! تقوم حوالي 300 مؤسسة فنية ومجتمع ثقافي بالمشاركة بأعمالهم المتنوعة بدء من يوم الجمعة ولمدة يومين متتالين. يعيش في نويكولن ما يقارب 160 جنسية مختلفة وهذا ما يجعل المهرجان الذي تم إنشاؤه عام 1999 من أكثر المهرجانات تنوعاً في المدينة! إن لم تخططوا بعد لنشاطات عطلة نهاية الأسبوع فعليكم زيارة نويكولن. فيما يلي بعض النشاطات والمعارض التي ننصحكم بزيارتها:

معرض تفاعلي للفنان فادي الحموي

يتكون العمل من صندوق معدني بجدران رقيقة ومليء بالسكر. عندما يقترب الشخص من الصندوق يقوم المحرك المربوط بمستشعر للحركة بالعمل ويبدأ الصندوق بالاهتزاز ويتساقط السكر لمدة 15 ثانية!

عروض راقصة وموسيقى حية

على أنغام وأصوات فرقة موسيقية حية، سيفاجئ أربعة الراقصين من بينهم الراقص المصري آلي خميس الجمهور في شوارع ومنتزهات نويكولن! عبر هذا الرقص المفاهيمي، يشكك الفنانون في مفاهيم المجتمع والسلطة من خلال رقصات تلعب مع الأضداد لمفهوم الهواء. الجاذبية وانعدامها، السقوط والطيران، الكثافة والفراغ!

رياح من القماش

يقوم هذا العمل الفني الأدائي بتوفير معلومات حول الكتان ومناطق زراعته وظروف النمو وخطوات إنتاجه ويتم تناول الموضوعات المتعلقة بالإنتاج المحلي والموارد الطبيعية! كما يلفت الانتباه للاستغلال الجيوسياسي المرتبط بنصاعة الكتان كالتلوث، البذور المعدلة وراثياً واستهلاك المياه.

فقاعات الطاقة السحرية

فقاعات جديدة في عالم مليء بالفقاعات! إلى جانب الفقاعات المملوءة بالهواء، يخلق العمل فقاعات سريعة الزوال من خلال تفاعل الحواس! يدعوا الفنانون للمشاركة في جولة صوتية أدائية عبر مختبرهم الميداني المؤقت، الذي يقدم العديد من الانغماس البصري والصوتي!

أعمال قاسية لطيفة لزيادة الوعي بالعنصرية!

في هذا العمل تصور الاعتداءات التي تتعرض لها المجموعات المهمشة بشكل يومي في منشأة ما، وتصبح مرئية للأشخاص غير المهمشين! يهدف العمل لزيادة الوعي بالعنصرية اليومية والتمييز على أساس الجنس ورهاب المثلية الجنسية وأشكال التمييز الأخرى، للمساهمة بتفكيك العنصرية وغيرها من أشكال القهر بمجتمعنا.

  • لمعرفة البرنامج الكامل للمهرجان ومواعيد العروض بإمكانكم النقر هنا
    لمعرفة أماكن العروض ورئية الخريطة التفاعلية بإمكانكم النقر هنا