© Foto: Ahmad Kalaji
1. يونيو 2021

أهم قرارات حكومة برلين المحلية حول تخفيف قيود كورونا!

كما هو متوقع! قررت حكومة برلين المحلية إجراء المزيد من التسهيلات اعتباراً من الثلاثاء وذلك بعد اجتماع الحكومة قبل قليل. أصبح ذلك ممكناً بعد انخفاض أعداد الإصابات بشكل كبير. ما يلي القوانين الجديدة في المدينة:

المطاعم والمقاهي

مع عطلة نهاية الأسبوع القادمة، سيصبح بإمكان المطاعم والمقاهي تقديم الأطعمة والمشروبات في الداخل مرة أخرى. على أن يكون الشرط الأساسي لذلك وجود نتيجة اختبار كورونا سلبية. أما في حالة تقديم الأطعمة والمشروبات في الهواء الطلق، يسقط الالتزام باختبارات كورونا السريعة. بالنسبة للفنادق والمنتجعات، أصبحت الإقامات الليلية ممكنة بدء من 11 يونيو مع الالتزام بقواعد الاختبار والسلامة. كان من المخطط عودة القنادق في 18 يونيو. ويفترض أن يتمكن سكان برلين من التسوق مرة أخرى اعتباراً من يوم الجمعة في متاجر التجزئة دون الحاجة لاجراء اختبار سريع لكورونا.

الحياة الاجتماعية

أما حول قيود الاتصال المباشر، فستخفف بشكل كبير. واعتباراً من عطلة نهاية الأسبوع سيسمح لعشرة أشخاص من خمس عائلات مختلفة الاجتماع في الخارج. كما يسمح لستة أشخاص من ثلاث أسر بالاجتماع في الأماكن المغلقة. كما يسمح للأطفال بممارسة الرياضة في الصالات والأندية بمشاركة 20 طفل أخر كحد أقصى. وبالإمكان أيضاً تنظيم الفعاليات الخارجية بحضور 500 شحص. والفعاليات الداخلية بحضور 100 شخص على أن يكون هناك نظام تهوية كافٍ لـ 500 شخص!

عودة المدارس

على عكس ما كان مخططاً له، سيسمح للأطفال بالعودة إلى المدارس اعتباراً من الأربعاء المقبل 9 يونيو/ حزيران. في حين يبقى الشرط الأساسي وهو وضع الكمامات الواقية، وأن يقوم الطلاب باختبارات كورونا ذاتية مرتين على الأقل أسبوعياً. كان المخطط عودة المدارس إلى العمل بالدوام الطبيعي بعد عطلة الصيف! لكن ذلك تغير بعد تعرض الحكومة مؤخراً لضغوطات من المحكمة الإدارية على خلفية الكثير من شكاوى الطلاب وأهاليهم.

نسبة الإصابة خلال سبعة أيام

وفقاً لمعهد روبرت كوخ، فإن قيمة الإصابة بكورونا لكل 100 ألف شخص خلال 7 أيام في برلين اليوم هي 33.6. إصابة، وهو أعلى بقليل من المعدل على مستوى البلاد! لكن ما زال منخفضاً مقارنة بالأسبوع الفائت، إذ كان معدل الإصابة أكثر من 50 لكل 100 ألف نسمة خلال سبعة أيام.