Photo: Amloud Alamir
6. مايو 2021

مبادرة توعوية لمواجهة فيروس كورونا أمام مساجد برلين!

تقوم مساجد برلين بدور توعوي فيما يتعلق بفيروس كورونا والحد من انتشاره، وكذلك لحث المسلمين وبينهم الكثير من المهاجرين على تلقي لقاح كورونا. وخلال شهر رمضان قامت دائرة الاندماج والهجرة في حكومة برلين المحلية بتقديم معلومات بعدة للغات حول فحص كورونا والتطعيم. من خلال مبادرة بمشاركة فريق من الأطباء من منظمة ألباتروس، قدمت المشورة خلال صلاة الجمعة بلغات مختلفة أمام العديد من المساجد في برلين. وأجرت كذلك اختبارات كورونا المجانية للمصلين.

البداية من دار السلام

انطلقت المبادرة يوم الجمعة الـ 16 من الشهر الماضي، أمام مسجد دار السلام في برلين بمنطقة نويكولن. وحظيت المبادرة بتغطية إعلامية. وفي الأسابيع التالية أجرت المبادرة جولات أمام مساجد الأحمدية في هاينرسدورف، والمجتمع الإسلامي في شبانداو، والمركز الثقافي للأفغان في برلين وكذلك بيت الحكمة. وبحسب القائمين على المبادرة، فإنها تساعد على سد الفجوة بين المهاجرين والسلطات، والتي غالباً ما يتسرب منها عدم الثقة، الأمر الذي يعود بنتائج سيئة على مكافحة الوباء. وعليه كانت المبادرة مهمة أيضَا للحد من تداول نظريات المؤامرة التي تنتشر بأوساط المهاجرين منذ بداية الوباء.

الاعتماد على أئمة المساجد

تضم منظمة ألباتروس 15 طبيباً، لكنها في الوقت ذاته اعتمدت بجولتها الأولى على إمام مسجد دار السلام، الطاهر صبري. ونقل راديو دويتشلاند فونك كولتور عن الإمام أنه يعرف العديد من أبناء المجتمع المسلم المتشككين للغاية. وأنهم لا يثقون بالدولة والسلطات. الأمر بحسب صبري يجعلهم فريسة سهلة لمنظري المؤامرة.

حاول صبري في خطبه وبالمحادثات الشخصية وفي فيديوهات تعليمية باللغة العربية على الإنترنت، مواجهة ذلك الأمر، وبالفعل قبول إجراءات كورونا يزداد بشكل ملحوظ في أوساط المسلمين. يشارك بالمبادرة 5 مساجد ومقدم الرعاية الصحية ألباتروس. وقد وفرت 1000 اختبار كورونا خلال الفترة الماضية، وسيكون هناك مركزين لتقديم المشورة غداً الجمعة في برلين الأول في:

  • Aziziye Camii Berlin Buckow Moschee, Möwenweg 36-49
  • IGMG Medine Camii Berlin, Berlin Wittenau. Finsterwalder Str. 4.