Photo: Stefan Arend
15. فبراير 2021

لماذا تصر ميركل على معدل إصابة لا يتجاوز 35؟

قالت المستشارة أنجيلا ميركل في مقابلة مع قناة ZDF مساء الجمعة: “يجب الوصول إلى معدل إصابة لا يتجاوز 35 إصابة لكل 100 ألف نسمة خلال 7 أيام”. في إشارة منها إلى شروط عودة الحياة إلى طبيعتها في الأسابيع المقبلة ورفع الإغلاق.

وقد اتفق خلال قمة كورونا الاتحادية الأسبوع الماضي بشكل لا لبس فيه. على أن الولايات أو المقاطعات التي لا يقل فيها معدل الإصابة عن 50 لكل 100 ألف نسمة خلال 7 أيام. ستحافظ على التدابير الوقائية بما يتناسب مع الظروف المحلية والاتحادية. لتحقيق انخفاض سريع في عدد الإصابات.

الاختلاف بمعدل العدوى بين ما قالته ميركل (35) وما اتفق عليه مع حُكام الولايات بالاجتماع الأخير (50). يمكن تفسيره على أن الحكومة الاتحادية وحكومات الولايات يسعون جميعًا لنقطة بدء يبنى عليها العمل خلال الأسابيع المقبلة! فالوصول إلى معدل 35، يعني عدم الاضطرار مستقبلاً لاتخاذ تدابير صارمة للحد من انتشار الوباء.

من غير الواضح ما إذا كان سيتم عودة متاجر التجزئة للعمل على نطاق واسع بعد 7 مارس/ آذار المقبل، إذ لا توجد ولاية اتحادية يبلغ معدل الإصابة فيها حاليًا أقل من 35! أقربها لهذا المعدل ولاية بادن فورتمبيرغ (48.5) وراينلاند بالاتينات (46.6)، بينما برلين في الوسط بـ 57.2، وتورنغن ما تزال الأسوأ بـ 97.6 لكل 100 ألف نسمة!