Image by Ri Butov from Pixabay
5. أكتوبر 2020

صدمة بعموم ألمانيا إثر الإعتداء على شاب يهودي في هامبورغ

تعرض طالب يهودي لإعتداء بنية القتل، قرب كنيس يهودي في هامبورغ أمس! وذكرت شرطة المدينة بحسب صحيفة هامبورغر آبيند بلات، أن الجاني شاب بالـ 29 من العمر، يحمل الجنسية الألمانية من أصل كازاخستاني وعنوانه مسجل في برلين، لكنه يقيم في هامبورغ، قام بضرب الطالب على رأسه بمجرفة، مسببًا له جروح خطيرة كادت أن تودي بحياته!

مع شعار النازية وبزي الجيش الألماني!

المتحدثة باسم مكتب الادعاء العام في هامبورغ قالت إن المهاجم كان يرتدي زي الجيش الألماني عند تنفيذ الإعتداء، وسيمثل أمام قاضي التحقيق اليوم! وأضافت أنه لا يوجد مؤشرات على وجود شركاء له! وقالت شرطة هامبورغ إن المهاجم لم يمانعهم عند إعتقاله، ووجدوا في جيبه رسمًا يدويًا للصليب المعقوف (رمز النازية)! وأضافت الشرطة أن الطالب كان يضع الكيبة على رأسه (القلنسوة اليهودية) عند الإعتداء عليه، وشهد الطالب البالغ من العمر 26 عامًا لاحقًا بأنه لم يرى المهاجم قط!

الحكومة الاتحادية مصدومة!

الحكومة الاتحادية أعربت عن صدمتها العميقة جراء الهجوم، وقال المتحدث باسمها شتيفن زايبرت: “من العار أن يتعرض مواطن يهودي في ألمانيا للهجوم بالطريق، لقد كان الإعتداء كريهًا، أيًا كانت حالة المهاجم وقت ارتكاب جريمته” وشكر الشرطة لتدخلهم السريع واعتقال الجاني. وقال متحدث باسم وزارة الداخلية الاتحادية: “نفترض أن الجريمة لها دوافع معادية للسامية”. كما غرد وزير الخارجية الألماني هايكو ماس على تويتر واصفًا الحادثة بالعمل الكريه المعادي للسامية، وأنه يجب على الجميع الوقوف ضد ذلك، وتمنى الشفاء للطالب المصاب.

ضرورة العمل الجماعي لموجهة معاداة السامية

من جهته، قال رئيس المجلس الألماني المركزي لليهود، جوزيف شوستر للصحف الألمانية اليوم: “نتوقع من المجتمع ككل التصدي بقوة لكراهية اليهود، بما يصب في صالح الديمقراطية والحرية”، وشكر شوستر شرطة هامبورغ لتدخلها السريع، ودعا لتحسين الإجراءات الأمنية، ولتعيين مفوض لمكافحة معاداة السامية بولاية هامبورغ، على غرار ولايات ألمانية أخرى.

هامبورغ تقف بحزم إلى جانب مواطنيها اليهود

عضو مجلس ولاية هامبورغ، مفوض الداخلية، آندي غروت، شدد على رفض التهديد المستمر من المتطرفين اليمينيين، أو من المجرمين العنيفين المعادين للسامية، فيما غرد عمدة هامبورغ، بيتر تشينتشر، على توتير قائلاً: “أشعر بالفزع من الهجوم الذي وقع أمام الكنيس اليهودي في هامبورغ، لقد اعتقلت الشرطة الجاني وأوضحت خلفية الجريمة، وأتمنى للضحية الكثير من القوة والشفاء العاجل! هامبورغ تقف بحزم إلى جانب مواطنينا اليهود”.

Image by Ri Butov from Pixabay