مارس 22, 2019

أظهر وجهك.. حملة واسعة لتعزيز قيم الدستور الألماني

صورة من حملة أظهر وجهك

صور بورتريه لأشخاص من أعمار وخلفيات متعددة، وفي أسفل الصورة مكتوب إحدى أهم مواد الدستور الألماني المادة الأولى والتي تقول: “كرامة الإنسان مصونة” وصور آخرى تحمل مواد دستورية أخرى، وخاصة تلك التي تؤكد على المساواة بين جميع البشر، والمساواة بين المرأة والرجل.  هذه الصور ذات الخلفيات السوداء يمكن مشاهدتها معلقة في محطات قطارات برلين، أو على الحافلات التابعة لشركة BVG، وتحمل هذه اللوحات هاشتاغ “أظهر وجهك” #zeigtgesicht. هذه الحملة أطلقتها جمعية “zeigtgesicht” بالتعاون مع ميديا ريزدينت، وذلك يوم أمس بمؤتمر صحفي في مسرح مكسيم غوركي وسط برلين.

ترسيخ قيم القانون الألماني

اختارت الجمعية تاريخ 21 آذار/ مارس لأنه اليوم العالمي لمناهضة العنصرية، لتستمر حتى 23 أيار/ مايو، والذي يوافق الذكرى السبعين لميلاد القانون الأساسي الألماني حسبما قالت صوفيا أوبرمان المديرة الإدارية للجمعية في برلين مضيفة أن لكل مواطن في ألمانيا الحق بالمشاركة بهذه الحملة. الحملة تتضمن نشر الصور الشخصية “البورتريه” مع هاشتاغ #zeigtgesicht عبر صفحات مواقع التواصل الاجتماعي، ويعبرو من خلالها عن أفكارهم بشأن القيم التي يرسخها القانون الأساسي في ألمانيا.

احتقار الديمقراطية!

احدى صور الحملة في محطة القطار

وأضافت أوبرمان: “نحتفل بالذكرى السنوية للدستور، ونوجه انتباهنا للقيم غير العادية لدستورنا ونأمل أن ينضم كثير من الناس في ألمانيا لهذه الحملة”. موضحة أنه في أوقات “الاحتقار المتفشي للديمقراطية” على حد تعبيرها وكذلك تزايد النزعات اليمنية الشعبوية فإنه من المهم تذكر القيم الإنسانية للدستور الألماني، فالمادة الأولى منه تنص على أن كرامة الإنسان لا تنتهك، وهي ليست مجرد ليس مجرد بيان، ولكنها أيضاً “إعلان للجميع ضد العنصرية ودعوة للديمقراطية”. بالإضافة إلى الصور التي انتشرت في أنحاء العاصمة برلين، ستقوم الجمعية بإعداد ملحق خاص بالحملة سينشر في صحيفة Neues Deutschland اليومية نهاية هذا الأسبوع، ويشارك في الحملة 30 من ممثلي وسائل الإعلام الألماني من تسع خلفيات مهاجرة، مع النصوص والرسوم التوضحية والمقابلات لتقديم وجهة نظرهم حول الدستور الألماني، من بين هؤلاء دنيا حيالي والمقدم كلاس هوفر أوملاوف والصحفية هاتيس آكين والناشط علي خان.

أمل برلين | إعداد: خالد العبود
Photo: Fatema Abu Alkher