يوليو 21, 2017

برلين تحيي ذكرى “20 يوليو” بالتأكيد على القيم الديمقراطية

زهور وموسيقى عسكرية وبدلات عسكرية، ورجال وسيدات كبارٌ في السن بعضهم يحمل على صدره أوسمة، ورجال سياسة من كل الأحزاب وتشديد أمني إنها ذكرى العشرين يوليو تموز، المكان هو سجن بلوتزن زي النصب التذكاري لضحايا النظام النازي ، المناسبة هي ذكرى إعدام الضباط الذين خططوا للقيام باغتيال هتلر والانقلاب على النظام النازي والحفاظ على سمعة الجيش الألماني في 20 تموز/ يوليو سنة 1944، لكن المحاولة فشلت بعد انفجار القنبلة التي نقلها شتاوفينبيرغ إلى مقر الزعيم النازي والتي لم تؤدي إلى قتله، لينتقل بعدها الضابط شتاوفينبيرغ إلى برلين ويعلن موت هتلر لكنه مساء علم بفشل المحاولة، وتم إلقاء القبض عليه وإعدامه مع زملائه العسكريين الذي كانوا مشتركين بمحاولة الانقلاب والاغتيال.

بهذه المناسبة دعا ميشائيل مولر عمدة برلين أثناء كلمة الترحيب بالضيوف إلى العمل الجاد ضد التطرف اليميني وكراهية الأجانب، وأكد مولر أن مقاومة النظام النازي وأدولف هتلر على رأسه هي حجر الأساس للنظام الليبرالي الديمقراطي الذي نعيشه اليوم في ألمانيا.

بينما قال وزير الداخلية الأسبق غيرهارد باوم في كلمته “هتلر لن يكون حدثاً وقع في تاريخ ألمانيا” وأكد باوم أنه “يجب أن نكون يقظين” ضد أعداء الديمقراطية. بعدها قرأ رئيس مجلس أمناء مؤسسة “20 تموز” إحياء ذكرى القتلى”. بعد ذلك قام بعض المسؤولين من بينهم كريستيان شميت وزير التغذية و الزراعة الاتحادي، أولا شميت نائبة رئيس البرلمان الاتحادي الألماني، ميشائيل مولر عمدة برلين، واورسلا فون دير لاين وزيرة الدفاع الألمانية، ورئيس ونائب رئيس مؤسسة العشرين من تموز، ورالف فيلاند رئيس برلمان برلين بوضع الزهور بمساعدة عناصر من الجيش والشرطة الألمانية على النصب التذكاري، وعزفت الفرقة الموسيقية العسكرية النشيد الوطني الألماني.

الحضور أثناء تلاوة الصلاوات

الحضور أثناء تلاوة الصلاوات

وزير الداخلية الأسبق غيرهارد باوم

وزير الداخلية الأسبق غيرهارد باوم

وزيرة الدفاع الألمانية وعمدة برلين ورئيس برلمان برلين

وزيرة الدفاع الألمانية وعمدة برلين ورئيس برلمان برلين

أكاليل الورد

أكاليل الورد

Photo: Khalid Alaboud