فبراير 19, 2017

تعرّف على الرئيس الألماني شتاينماير

وُلد شتاينماير في الخامس من كانون الثاني عام 1956 في مدينة “ديتمولد” التي تقع في ولاية شمال الراين غرب ألمانيا. حصل على الثانوية العامة عام 1974 ، وعلى دبلوم في القانون عام 1982 و دبلوم آخر بالعلوم السياسية عام 1986، كما حصل على درجة الدكتوراه عن موضوع “دور الدولة في حماية المشردين و مكافحة التشرد” من جامعة “غيسين” عام 1991.

Am Tag der Wahl des neuen Bundespräsidenten fragte sich der Autor: Wer ist Frank Walter Steinmeier und was bedeutet es für die arabische Welt, dass ein weitgereister Außenminister nun Bundespräsident wird? Der Versuch einer Annäherung am Tag danach

ألّف “شتاينماير” كتابين هما : الأول عام 2004 بعنوان (صُنع في ألمانيا 21) و الثاني عام 2009 بعنوان (ألمانيتي ، ماذا أؤيد؟).

أما سياسياً يحظى “شتاينماير” بشعبية كبيرة، حيث فهو أحد قياديي “الحزب الاجتماعي الديمقراطي” وكان مساعداً للمستشار الألماني “غيرهارد شرويدر” ومقرباً منه. وتولى بعد ذلك مناصب عديدة أبرزها منصب وزير الخارجية ثم رئيساً للبلاد في الوقت الحالي. كما نافس المستشارة الحالية “أنجيلا ميركل” في انتخابات عام 2009 لكنه لم ينجح فعاد لممارسة حياته السياسية والدبلوماسية.

تعتبر الصحافة الألمانية أن الرئيس شتاينماير معارضاً للرئيس الأمريكي دونالد ترامب ،وقد صرّح في كلمته أمام البرلمان الألماني بعد انتخابه بأن ألمانيا التي تجاوزت الهجمات العنصرية في التسعينيات من القرن الماضي ستتجاوز أمثالها حالياً.

شتاينماير هو الرئيس الثاني عشر لألمانيا، وقد حصل على أصوات 931 عضواً بالمجلس الاتحادي متقدماً بفارق كبير على منافسيه في الجولة الأولى للتصويت.

أما الرؤساء الــ11 السابقين فهم على التوالي بعد تأسيس ألمانيا الاتحادية عام 1949:

تيودور هويس (1949-1959) ، هاينريش لوبكه (1959-1969) ،

غوستاف هاينيمان (1969-1974) ، فالتر شيل (1974-1979) ،

كارل كارستنس (1979-1984)، ريتشارد فون فايتسكر(1984-1994)،

رومان هيرتسوغ (1994-1999)، يوهانس راو (1999-2004 )

هورست كولر(2004-2010)، كريستيان فولف (2010-2012)، يواخيم غاوك:(2012-2017).

إعداد : خالد العبود – أمل برلين

Foto: Bundespresseamt