بانوراما

شبكة البيانات الألمانية الآمنة تتعرض لهجوم قرصنة روسي

الخميس 1 مارس 2018

تعرضت شبكة البيانات الآمنة للحكومة الألمانية والسلطات الأمنية للقرصنة في وقت سابق، وبحسب المعلومات الواردة لوكالة الأنباء الألمانية أن القراصنة الإلكترونيين تابعين للمجموعة الروسية APT28، وقد تمكنوا بنجاح من الهجوم على مواقع وزارتي الدفاع والخارجية الإلكترونية.

وأشارت المصادر أن السلطات الألمانية لاحظت هذا الهجوم منذ كانون الأول/ ديسمبر الماضي، وأن الهجوم استمر لأشهر عدة. وتعليقاً على الحادثة قال خبير أمن المعلومات ساندرو غايكي يوم أمس على القناة الأولى الألمانية: “مواقع الحكومة الألمانية ليست آمنة بشكل كاف، لتجنب هجمات من قبل محترفين في مجال القرصنة الإلكترونية”.

وأوضحت المصادر الأمنية لوكالة الأنباء الألمانية أن شبكة بيانات إدارة الحكومة الاتحادية (رابطة المعلومات برلين-بون) تم اختراقها من قبل “هاكرز” روس، وتشير تقارير المحققين إلى أن القرصنة التي تعرض لها البرلمان عام 2015 حصلت من قبل المجموعة ذاتها.

من جانبها قالت وزارة الداخلية الألمانية في بيان إن الهجوم تم عزله ووضعه تحت السيطرة ضمن الإدارة الفيدرالية، مشيرة إلى أن التحقيق جار في هذا الصدد. ووصف خبير أمني الحادثة في حال لو استهدفت مجمل شبكة البيانات للحكومة الألمانية بأنها (سوبر غاو- Super Gau) حيث تطلق هذه التسمية على أكبر حادث ممكن أن يقع للمفاعلات النووية.

أمل برلين | متابعات المحرر
Foto: Kai Stachowiak