المجتمع

لقاء خاص مع إحدى أعضاء جمعية “كفالة لم الشمل” الألمانية

الإثنين 19 فبراير 2018

تتنوع مواد قانون اللجوء في الدستور الألماني التي يحصل وفقها القادم الجديد على تصريح إقامة للبقاء في ألمانيا. من بين هذه المواد ما يسمى الحماية الإنسانية، والتي يحصل بموجبها القادم الجديد على إقامة لمدة عام أو عامين. الحاصلون على اللجوء وفقاً لهذه المادة يتعذر عليهم لم شمل أسرهم، لكن القانون أتاح ذلك للسوريين من خلال ما يسمى بقانون الكفالة، أي بأن يتكفّل الحاصل على اللجوء بتكاليف إقامة عائلته، لكن المشكلة أن معظم القادمين الجدد لم تحقق شروط الكفالة لديهم ومن ضمنها أن يكون لديه عمل يتجاوز دخله 2200 يورو بعد خصم الضرائب، بحيث يتكفل بالشخص لمدة خمس سنوات.

لا مزيد من التبرعات 

FLÜCHTLINGSPATEN SYRIEN E.V جمعية تم تأسيسها من قبل مجموعة من الأفراد منذ عامين، تهدف هذه الجمعية وذلك من خلال التبرعات، إلى مساعدة اللاجئين الراغبين باستقدام عائلاتهم وفقاً لقانون الكفالة. بحيث يتم البحث عن كفيل ألماني، ودفع المبالغ المستحقة. لكن هذه الجمعية توقفت عن استقبال الطلبات الجديدة، وذلك بسبب عدم وجود متبرعين جدد. أمل برلين التقت “فيرا غاسيروف” وهي أحد أعضاء هذه الجمعية والتي أوضحت: “لدينا 4500 متبرع، البعض يدفع عشرة يورو أو عشرين يورو والبعض القليل يدفع 100 يورو شهرياً، ومن خلال هذه التبرعات ندعم الأشخاص الذي قدموا إلى هنا عبر برنامج الكفالة ومن خلال الجمعية”. مؤكدة أن الجمعية متوقفة الآن عن استقدام أي شخص وفقاً لقانون الكفالة وذلك بسبب عدم وجود متبرعين لذلك.

الجوب سنتر وسوسيال آمت من المحظورات
 
بلغ عدد الأشخاص الذي قامت الجمعية باستقدامهم من خلال قانون الكفالة 200 شخص، تقوم الجمعية وبحسب غاسيروف بتُقديم الرعاية لهم، حيث تحاول تأمين سكن مناسب لهم، وتدعمهم للبدء بتعلم اللغة، كما تحاول أن تبحث عن شخص يرافقهم. بالإضافة إلى تكاليف المعيشة والتي تبلغ لكل شخص 600 يورو.

القادمون بحسب هذا القانون لا يحق لهم الحصول على المال من “الجوب سنتر” أو “سوسيال آمت” ووفقاً لغاسيروف يعتبر ذلك من “المحظورات”، وعليهم أن يوقعوا تعهدات بعدم الحصول على المال من المؤسسات المذكورة. تحرص الجمعية  أن يقوم القادمون بحسب القانون عبر جمعيمتهم بتعلم اللغة الألمانية، وذلك ليتمكنوا من العمل، وبالتالي توفير بعض المبالغ المالية التي تقوم الجمعية بالتكفّل بها.

“وشاورهم بالأمر” 

أشارت غاسيروف خلال حديثها أنه باستطاعة القادمين الجدد الذين لديهم إقامة بحسب قانون الحماية المؤقتة وممن توفرت لديه شروط التقدم بكفالة أحد من أفراد عائلته، كالأب أو الأم  والأخوة والزوجة والأبناء. أن يأتوا إلى الجمعية للاستفسار عن كيفية التقدم بالطلب لدى شرطة الأجانب في برلين، وقد حددت الجمعية يوم الخميس من كل أسبوع ما بين الساعة 3:00 والساعة 6:00 مساءً لتقديم المشورة بهذا الشأن. وأكدت أكثر من مرة أنها جمعية متخصصة فقط بهذا القانون وبالمساعدة في ما يخص قانون الكفالات، أي أنهم لا يقدمون أية خدمات أخرى.  وأوضحت أن القادمين عبر هذا البرنامج يحصلون على إقامة حماية مؤقتة والتي تتراوح ما بين عام و عامين. لكن باستطاعتهم التقدم بطلب لجوء لكنهم لن يحصلوا على مال من الجوب سنتر. لمزيد من المعلومات تفضلوا بزيارة موقع الجمعية بالضغط هنا.

أمل برلين | تقرير وإعداد: خالد العبود
Photo: FLÜCHTLINGSPATEN SYRIEN E.V