الثقافة والمجتمع

شرق أوسطيات يبدعن في عمل مسرحي ببرلين

الأحد 28 يناير 2018

الخبر: بدء يوم الخميس 25 كانون الثاني/ يناير على مسرح زوفي زالي Sophien Säle في برلين عرض مسرحية بعنوان Across the middle, past the east . An unsettled cabaret عبر وسط ماضي الشرق الكباريه المتنقل. قدم العرض مجموعة من الفتيات القادمات من بلدان الشرق الأوسط.

الإنطباع: عدد المسرحيات التي حضرتها بحياتي قد تتجاوز 200 مسرحية ولكن لم أشاهد عملاً متافعلاً مع الجمهور كهذا العرض تدخل إلى قاعة لتجلس على كرسي دون أرقام وأمامك طاولة وضع عليها مشروب العرق مع بعض المازة وهناك بعض الفتيات يقمن بخدمة الجمهور لتتفاجئ أن تلك الفتيات هن أنفسن الممثلات بالعرض وبعدها يتم تقديم وجبة خفيفة من الطعام.

وهناك طاولة يجلسن عليها أربع فتيات يلعبن بالورق لعبة تسمى الكونكان وخلال العرض تقوم إحداهن بتقديم فقرتها وتعود للعب. لا توجد خشبة مسرح واحدة باتجاه واحد بل قد يكون الحدث أمامك أوخلفك أو على يمينك أو يسارك. كلام وموسيقى وغناء ورقص ومسرح ظل وغيرها من فنون المسرح اجتمعت في هذا العرض. اللغة السائدة كانت الإنكليزية مع فقرة وأغنية باللغة العربية وأيضاً كان هناك بعض الكلمات باللغة الألمانية والعبرية. لا توجد ممثلة رئيسية وآخرى ثانوية بل كلهن على نفس السوية اي أن جميع الممثلات بطلات في العرض. وينتهي العرض بدعوة الجمهور للرقص مع بعضهم ومع الممثلات. فأنت لا تشاهد الكباريه بل تعيش أجوائه وكأنك حقاً في كباريه.

عن العرض: تقوم إنانا بتقديم العرض للجمهور ومن بعدها تبدأ الفقرات التي تظهر مواهب رائعة من العرف والرقص والتمثيل ولا نريد أن نذكر التفاصيل كي لا نفسد متعة المشاهدة لمن يرغب بحضور هذا العمل ولكن سوف نتحدث عن الفكرة حيث أن مونا و فولفيا و سيرين وإنانا وميرندا ورشا وروني و لي إلتقين لأول مرة في برلين لهدف واضح وهو انشاء كباريه معاصر يطرح فيه تساؤلات عميقة من خلال الفن.

وإلتقينا مع سيرين ملص إحدى بطلات العرض التي صرحت لنا ” العرض عبارة عن كباريه معاصر غير مستقر فنحن مجموعة نساء مما يسمى اليوم منطقة الشرق الاوسط وقمنا بعرض بطريقة ممتعة من أجل أن تقول كل واحدة فينا كلمتها”. أما رشا نحاس موسيقية ومسرحية “الفكرة كانت من لي ماير وروني كاتس قاما بدعوتنا واجتمعنا وحاولنا طرح قضايا عديدة من خلال فكرة الكباريه واستحضرنا مواضيع الصراع في الشرق الأوسط عن الحدود التي بيننا والأشياء المشتركة التي تجمعنا وما هي الأشياء المختلفة وكيف نستطيع إيصال الفكرة بطريقة نقدية. فنحن الآن موجودات في برلين ونستطيع فعل ذلك بينما لا نستطيع أن نقوم به في الشرق الأوسط بسبب الحدود والإحتلال والتهجير والحروب فلا يمكنا أن نلتقي في حيفا أو بيروت أو دمشق ولكن نستطيع في برلين”

أما لي ماير Lee Meir “أنا صاحبة فكرة المشرع الذي يتميز بأنه لا يوجد مخرج معين فلقد عملنا سوياً كفريق وليس لدينا رسالة محددة أنما هو فرصة لسماع أصوات النساء قدمن من بلادان مختلفة من منطقة الشرق الأوسط”.

العرض مستمر حتى اليوم الأحد 28 كانون الثاني/ يناير الساعة الثامنة مساءاً على العنوان التالي .Sophienstraße 18, 10178 Berlin للمزيد من التفاصيل أضغط على الرابط التالي.

صور من العرض

روني
رشا نحاس
مشهد خلال العرض
الممثلة Lee meir أثناء اللقاء معها
إنانا وسيرين
إنانا

أمل برلين | تقرير وتصوير: سامر مسوح
Cover Photo: André Lewski