ثقافة وفن

رشا نحاس.. فنٌ مفعمٌ بالحب من حيفا إلى برلين

الخميس 29 مارس 2018

في الشهر الأول من هذه السنة، حضرت عرضاً مسرحياً بعنوان (كباريه) قدمته مجموعة من الفتيات القادمات من بلدان الشرق الأوسط، وكان من بينهن فتاة تعزف على الغيتار وتغني باللغة الإنكليزية أذهلت الحاضرين الذين صفقوا لها بحرارة. بعد العرض جلسنا وتعارفنا وكانت الدهشة عندما علمت أن رشا التي لم تتجاوز الثانية والعشرين من عمرها ألفت ولحنت وغنت أكثر من ثلاثين أغنية بالإضافة للعزف على الغيتار.. زارت رشا أمل برلين وجرى الحوار التالي:

 كيف ترغب رشا نحاس بتقديم نفسها ؟

رشا نحاس، فنانة، موسيقية، كاتبة اغاني وملحنة، ولدت بحيفا وتقيم في برلين . موسيقتها خليط من الروك أند رول الغربي، عزف الجيتار الكلاسيكي، والجاز الحر. تكتب بالانجليزي غالبا واحيانا بالعربي.

لماذا تكتبين أغنياتك باللغة الإنكليزية رغم أنها ليس لغتك الأم ؟

أنا انظر إلى اللغة كآلة موسيقية أو لون يختاره الرسام على لوحة فنية .. فالإنجليزية لغة غريبة على لساني وأشعر أنه بهذه الغربة قد وجدت نوعاً آخر من حرية التعبير التي لم أجدها حتى الآن في لغة الام, ومع ذلك أكتب أحياناً، إلا أن أغلب كتاباتي بالعربي لا تتطور لتصبح أغاني بل تبقى كشعر في دفاتري. لكن هناك بعض الاغاني اللي كبتها بالعربي  على سبيل المثال (مين بنت صغيرة).

ما هي مواضيع الأغاني التي تكتبيها ؟ 

اكتب عن الحب ، الهوية ، الانتماء ، الهجرة، البيت، الغرب والشرق وكل ما وجدت بينهما. مثلا هناك أغنية بعنوان The fall السقوط وأغنية أخرى بعنوان Desert صحراء. تقول كلمات الأغنية:
“Please take it all away
I am nobody I could name
My self I’m a desert torn
I was born on the mountain by the sea
The west rapes east
my west disease
I’m a little beast
hiding up the street”

تقولين أنك مؤلفة أغاني أكثر من كونك مغنية فلماذا لا تكتبين أغاني كي يغنيها غيرك؟

لأنني اشعر اني كتبت الاغاني لاغنيها واعزفها واوزعها مع عازفين الذين اثق بهم واحترمهم فنياً فهم ايضا يصبحون جزء من الاغنية، وأشعر ان للأداء دور كبير بإحياء الأغنية كل مرة من جديد، وان الأداء جزء لا يتجزأ من الاغنية. لذلك أفضل أن أقوم بأداء الأغنيات التي أكتبها بنفسي.

لماذا اخترت برلين للعيش فيها؟

برلين مدينة كبيرة فيها فئات متنوعة من الناس من كل أنحاءالعالم. وبسبب ذلك أجد الكثير من أنواع الفن المختلفة في كل المجالات كالمسرح والموسيقى والفن الأدائي. وأشعر انني كفنانة بحاجة لهذا التنوع حولي في البيئة التي اقيم فيها.

هل لك أن تكليمنا عن مشاريعك الجديدة؟

تم قبولي لإقامة فنية في باريس، في Cite Des Arts في الأشهر القريبة، وأيضا للمهرجان الفني في باريس Palest’In & Out في نهاية الإقامة. وأنا اعمل الآن على ألبومي الجديد الاول. الذي سوف أنشره في نهاية الصيف مع جولة عروضات، حاليا لدي بعض العروضات في مهرجانات موسيقية في المانيا. وآمل  مع الألبوم الجديد أن أصل مع موسيقتي إلى أماكن جديدة.

أريد أن أوصل الموسيقى نفسها والفن كما هو. للجميع في كل مكان”
الزميل سامر مسوح محاوراً رشا نحّاس في أمل برلين
رشا أثناء الغناء في حيفا
تصوير elizabeth kroglov

أمل برلين | إعداد وحوار: سامر مسوح 

Cover Photo: Fadi Dahabrah