السياسة

2% فقط من سكان العالم يتمتعون بحرية كاملة

الأربعاء 31 يناير 2018

أظهر تقرير لمنظمة المعونة الكنسية “الخبز من أجل العالم” أن المواطنين الذين يتمتعون بحريات مدنية كاملة  يعيشون فقط في 22 بلدً، وهي تشمل حرية التعبير والتجمع وتكوين الجمعيات. وذكر التقرير أن 148 مليون شخص في جميع أنحاء العالم يتمتعون بحقوق أساسية شاملة. ولذلك  فإن الحرية تتعرض للخطر بصورة متزايدة.

وأشار التقرير أن ألمانيا من بين البلدان التي تُحترم فيها الحقوق الأساسية، وأن ألمانيا تحمي هذه الحقوق بالإضافة إلى بلدان أوربية أخرى كنيوزلاندا. ووفقاً للتقرير فإن 2 بالمائة من سكان العالم متاحة لهم الحرية بشكل كامل.

الحرية في هولندا والولايات المتحدة مقيدة: 

وقال التقرير أن الحقوق التي تعتبر مهمة بالنسبة للمجتمع في 64 دولة يعيش فيها ما يقارب 1.2 مليار نسمة هي مقيدة، وتشمل هذه القائمة بلدان مثل ألبانيا و المملكة المتحدة، وهولندا وجنوب أفريقيا والولايات المتحدة الأمريكية. وأشار واضعو التقرير إلى انتهاكات للحقوق الأساسية في هذه البلدان، وانتقدوا استخدام” القوة غير المتناسبة” مثل الغاز المسيل للدموع ضد المتظاهرين، وقد قُوضت حرية الصحافة الكاملة من خلال الضغط السياسي.  وأوضح التقرير أن حرية التعبير والتجمع و تكوين الجمعيت “محدودة” أو”مقهورة” أو حتى “معدومة” في 108 بلد منها أثيوبيا و الصين و كوبا و الإمارات العربية المتحدة.

ونقلت صحيفة برلينر مورغن بوست عن لورنيك فولكروغ -ويتزل رئيس منظمة “خبز من أجل العالم” أن المعرضون للخطر هم المدافعون عن حقوق الإنسان والناشطون في مجال حقوق المرأة، وتتعرض حقوق الإنسان للخطر بصورة متزايدة على الصعيد الدولي.

أمل برلين | متابعات – المحرر
Photo: khalid Al aboud