السياسة

برلين تحيي الذكرى الأولى لضحايا هجوم سوق الميلاد

الثلاثاء 19 ديسمبر 2017

تحيي برلين اليوم الذكرى الأولى لهجوم الدهس الإرهابي الذي وقع في مثل هذا اليوم قبل سنة، وأسفر عن مصرع 12 شخصاً وإصابة 70 أخرين، وسط اسمترار التساؤلات حول ما إذا كان من الممكن منع الهجوم الدموي وقتها.

سوق عيد الميلاد الشعبي في ساحة بريتشييد سيبقى مغلقا طوال اليوم من أجل احترام أرواح الضحايا الذين دهسهم بدمٍ بارد الإرهابي التونسي أنيس العامري، في حين سيتم إقامة نصب تذكاري خاص لأسر الضحايا والعاملين في حالات الطوارئ.

كما سيحضر الرئيس الألماني فرانك فالتر شتاينماير حفل السلام لروح الضحايا في كنيسة الذكرى عند ساحة بريتشييد، وبعدها سيفتتح النصب التذكاري وهو عبارة عن شق ذهبي طوله 14 متراً في الأرض، نقشت عليه أسماء الضحايا.

ومساء اليوم سيتمكن الجمهور من الانضمام للصلاة من أجل الضحايا، وفي الساعة 8:02، بتمام الوقت الذي دهس فيه العامري زوار سوق الميلاد المزدحم، ستقرع أجراس الكنيسة لمدة 12 دقيقة.

يذكر أن المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل التقت مساء أمس الاثنين لأول مرة عائلات ضحايا الهجوم واثنين من الناجين في مكتب المستشارية لمدة تجاوزت الـ 3 ساعات، ووصف مفوض الحكومة الألمانية لشؤون الضحايا كورت بيك اللقاء مع العائلات المنكوبة بأنه كان مهماً ومركزاً وساهم في تخفيف حدة التوتر لدى هؤلاء.

صور من الاستعدادت قرب ساحة كنيسة الذكرى وسط بيرلين

أمل برلين | متابعات – المحرر
Photo: Julia Gerlach